بلجيكا الأولى عالميًا وتونس أول العرب بتصنيف الفيفا الشهري

شعار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفيا)

ع ع ع

أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” اليوم، 16 من أيلول الحالي عبر موقعه الرسمي، التصنيف العالمي للمنتخبات ولغاية 16 تشرين الأول القادم.

ويعتمد الاتحاد الدولي عادة على التصنيف الشهري، من خلال أداء مباريات المنتخبات في البطولات والمباريات الودية والرسمية ونتائجها أيضًا.

وتصدرت بلجيكا للسنة الثالثة على التوالي قائمة التصنيف الشهري، فيما جاء منتخب البرازيل ثانيًا وجاء منتخب إنجلترا، وصيف بطل أوروبا 2020 بالمركز الثالث، بعدما كان رابعًا في تصنيف الشهر الماضي.

فيما تراجعت فرنسا بطلة العالم في مونديال 2018 إلى المركز الرابع بعدما كانت ثالثًا في الشهر الماضي.

وحلت إيطاليا بطلة أمم أوروبا 2020 بالمركز الخامس، فيما جاء منتخب الأرجنتين بطل كوبا أمريكا 2021 بالمركز السادس، وتقدمت البرتغال للمركز السابع وجاءت اسبانيا بالمركز الثامن.

وحل منتخب المكسيك في المركز التاسع وأخيرًا تقدم ملحوظ للمنتخب الدنماركي وانتقل خطوة واحدة للمركز العاشر عالميًا.

تونس الأول عربيًا وأفريقيًا

وحل المنتخب التونسي لكرة القدم بالمركز الأول عربيًا وأفريقيًا، حسب تصنيف الفيفا الشهري وعالميًا جاء بالمركز 25.

وعربيًا جاءت الجزائر بالمركز الثاني وعالميًا ترتيبها 30، فيما حل المغرب ثالثًا عربيًا وبالترتيب العالمي بالمركز 33.

فيما جاءت قطر رابعًا عربيًا وبالمركز 43 عالميًا، وحلت مصر خامسًا عربيًا وعالميًا بالمركز 48 .

وحلت السعودية بالمركز السادس عربيًا بالمركز 56، فيما جاءت الامارات بالمركز السابع عربيًا وعالميا ترتيبها 69، فيما جاء العراق بالمركز الثامن والترتيب العالمي 72.

ايران الأول في آسيا

وفي القارة الصفراء تقدم المنتخب الإيراني إلى المركز الأول، وعالميًا جاء ترتيبه 22، ثم منتخب اليابان الذي تراجع إلى المركز الثاني وعالميًا بالمركز 26.

ثم استراليا بالمركز الثالث في آسيا وعالميًا 32، ثم كوريا الجنوبية رابعًا و36 عالميًا، تليها قطر بالمركز الخامس وعالميًا 43 ، والسعودية سادسًا بالمركز 56 عالميًا.

وبشأن تصنيف بعض المنتخبات العربية، جاءت سلطنة عُمان بالمركز 78 ، وسوريا بالمركز 81،  والبحرين بالمركز 91.

كما حلت الأردن بالمركز 93، ولبنان 97، وأخيرًا فلسطين بالمركز 99 عالميًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة