قمة التحدي بين توخيل وجوارديولا في كلاسيكو البريميرليج

توماس توخيل مدرب تشيلسي وبيب جوارديولا مدرب مانشتر ستي (Getty Images)

ع ع ع

يشهد ملعب “ستامفورد بريدج” في العاصمة لندن عند الساعة 2:30 بتوقيت دمشق من ظهر اليوم، السبت 25 من أيلول، قمة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز لفائدة الجولة السادسة.

ويستضيف نادي تشيلسي فريق مانشستر سيتي (حامل اللقب) في موقعة نارية، وهي بمثابة التحدي الكبير بين المدربَين الألماني توماس توخيل والإسباني بيب جوارديولا.

تعتبر هذه المواجهة التاسعة بين توخيل وجوارديولا، منذ أن التقيا في الدوري الألماني عام 2013 وحتى الآن.

توخيل يعلن التحدي

قال توخيل في مؤتمره الصحفي أمس، الجمعة 24 من أيلول، الذي نقله موقع النادي الرسمي، إنه يشعر بالثقة والشجاعة الكافية لاتخاذ القرارات والحرية الكافية للقيام بذلك، وهذا لا يكفي لأنه بحاجة إلى الشعور بالأمان مع لاعبي الفريق.

وأضاف توخيل وبلغة التحدي أن فريقه جاهز لهذه المواجهة، وسيتمكّن من الفوز على مانشستر سيتي بقيادة بيب جوارديولا.

وأكد توخيل أن السيتي فريق كبير، ولكن تشيلسي يلعب على أرضه وبين جمهوره وهذا عامل إيجابي للفريق.

حاليًا يتصدر تشيلسي البريميرليج برصيد 13 نقطة، وبعد مضي خمس جولات حقّق الفوز في أربع وتعادل بواحدة.

سجّل 12 هدفًا واهتزت شباكه مرة واحدة فقط، وسيحاول توخيل الاحتفاظ بنظافة سجله من الخسارة، ومواصلة الفوز على السيتي.

جوارديولا يرغب بتحطيم رقم قياسي

وبدوره، يسعى الإسباني بيب جوارديولا لتحقيق الفوز على مضيفه تشيلسي “بطل أوروبا”، وغريمه التقليدي توماس توخيل.

ونقل موقع نادي مانشستر سيتي عن جوارديولا قوله، إن سيكون شرفًا تجاوز الرقم القياسي المسجل منذ 58 عامًا، الذي حققه ليس ماكدويل في أكبر عدد انتصارات كمدرب لمانشستر سيتي، وهو الآن يعادله بـ220 مباراة.

حقّق بيب جوارديولا هذه الانتصارات خلال ثماني سنوات، في حين حققها ماكدويل في 13 سنة كمدرب للسيتي.

وأضاف جوارديولا أن تحقيق الفوز على تشيلسي يعني تخطي الرقم القياسي التاريخي كأعظم مدرب في نادي مانشستر سيتي.

وأكد الإسباني بيب جوارديولا أن فريقه سيلعب من أجل الفوز لأسباب كثيرة، منها إعادة الثقة مع جماهير النادي بعد سلسلة النتائج المخيّبة للآمال مع بداية هذا الموسم.

السيتي يحتل المركز الخامس برصيد عشر نقاط من خمس مباريات، فاز في ثلاث، وتعادل بواحدة وخسر مثلها.

تاريخ مواجهات المدربين

التقى المدربان توماس توخيل وبيب جوارديولا ثماني مرات سابقًا، أربع مباريات فاز فيها الإسباني جوارديولا، وثلاث مرات متتالية (هي الأخيرة) فاز فيها الألماني توخيل، وسيطر التعادل بينهما مرة واحدة فقط.

المرة الأولى كانت في موسم 2013 عندما فاز جوارديولا، وهو مدرب بايرن ميونيخ، على نادي ماينز بقيادة توخيل 4×1، وهي ضمن “البوندسليغا”.

وفي المقابلة الثانية جدد جوارديولا الفوز على توخيل 0×2 في موسم 2014 مع نفس الفريقين.

وكذلك استمر تفوّق الإسباني بيب جوارديولا للمرة الثالثة في عام 2015، على توماس توخيل عندما تسلّم نادي بوروسيا دورتموند وبنتيجة ساحقة 5×1.

في حين سيطر التعادل في المواجهة الرابعة من دون أهداف، إلا أن بايرن ميونيخ بقيادة جوارديولا عاد وحقق الفوز الرابع في اللقاء الخامس، وذلك في دور نصف نهائي كأس ألمانيا عام 2016، وبركلات الترجيح 4×3 بعد تعادلهما في الوقت الأصلي والإضافي من المباراة من دون أهداف.

وفي عام 2021، ومع قدوم توماس توخيل الى الدوري الإنجليزي الممتاز وقيادته فريق تشيلسي، بدأ التحول الكبير لتوخيل، الذي حقق أول فوز على غريمه بيب جوارديولا كمدرب لفريق مانشستر سيتي، في الدور النصف النهائي لكأس الاتحاد الإنجليزي 0×1، وكان ذلك اللقاء السادس بينهما.

كما جدد توخيل الفوز على مانشستر سيتي 1×2 في أيار الماضي ضمن البريميرليج.

وفي اللقاء الثامن عمّق توخيل جراح جوارديولا في نهائي دوري أبطال أوروبا 2021، عندما غلبه بنتيجة 0×1، وحرمه من إحراز اللقب للمرة الأولى مع السيتي.

مباريات اليوم السبت 25 من أيلول بتوقيت دمشق

تشيلسي×مانشستر سيتي 2:30 ظهرًا

مانشستر يونايتد×أستون فيلا 2:30 ظهرًا

إيفرتون×نوريتش سيتي 5:00 مساء

ليدز يونايتد×وست هام 5:00 مساء

ليستر سيتي×بيرنلي 5:00 مساء

واتفورد×نيوكاسل يونايتد 5:00 مساء

برنتفورد×ليفربول 7:30 مساء



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة