محكمة ترجح السجن 11 عامًا بحق شاب موّل تنظيم “الدولة الإسلامية” و”جبهة النصرة”

ضابط شرطة في مدينة نيويورك(NBC_2021)

ع ع ع

رجّحت محكمة في ولاية نيويورك الأمريكية الحكم على شاب متهم بدعم تنظيم “الدولة الإسلامية” و”جبهة النصرة” بالسجن لمدة 11 عامًا.

وذلك بعد اعتراف الشاب اديلشود خوسانوف، أنه “مذنب” بتمويل مجموعة أشخاص من بلدة بروكلين في نيويورك، للانضمام إلى تنظيم “الدولة” و”جبهة النصرة” بين عامي 2014 و2015، وفق بيان نشرته وزارة العدل الأمريكية عبر موقعها الرسمي، الاثنين 18 من تشرين الأول.

ويُحاكم الشاب خوسانوف (36 عامًا) على جمع أموال لتمويل رحلة للانضمام إلى تنظيم “الدولة” و”جبهة النصرة” في 2015، بينما صدرت بحق خمسة آخرين شاركوا بالتمويل أحكام بالسجن.

وقال المفوض من إدارة شرطة نيويورك (NYPD)، ديرموت شيا، إن فريق مكافحة الإرهاب في نيويورك يعمل على إلقاء القبض على الضالعين بتمويل الجماعات “الإرهابية”، مؤكدًا أن المال هو الأكسجين الذي يغذي شعلة أي نشاط “إرهابي” منظم.

وخلال السنوات الماضية، ألقت العديد من الدول القبض على أشخاص بتهمة “تمويل الإرهاب” في سوريا، أبرزها فرنسا، إذ أجرى نظام “العدالة الجنائية لمكافحة الإرهاب” عمليات اعتقال لأشخاص يُشتبه بأنهم مرتبطون بتمويل الإرهاب في سوريا.

واعتقلت السلطات الفرنسية ثمانية أشخاص في نيسان الماضي، بتهمة “التآمر الجنائي وتمويل الإرهاب”، جاء ذلك بعد نحو عام من اعتقال فرنسا 29 رجلًا وامرأة، من بينهم ستة من أقارب المحتجزات في مخيمات نساء تنظيم “الدولة الإسلامية” بشمال شرقي سوريا، بحسب ما نقلته صحيفة “Le monde” الفرنسية.

كما ألقت السلطات الدنماركية، في 27 من نيسان الماضي، القبض على ستة أشخاص في البلاد، يُشتبه بانضمامهم إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا و”تمويله”.

وقالت السلطات، إنها تشتبه بخمسة منهم بإرسال أموال لدعم التنظيم ماليًا، إذ استخدم شخص واحد منهم الأربعة الباقين كوسطاء في تحويل الأموال، مشيرة إلى أنه في حال ثبتت إدانتهم، سيواجهون عقوبة بالسجن لمدة قد تصل إلى عشر سنوات، بحسب وكالة “أسوشيتد برس“.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة