أوكرانيا تنفذ عملية رابعة لإجلاء مواطنيها من سوريا

وصول الطائرة على متنها أوكرانيون تم إجلاؤهم من سوريا إلى كييف - 15 من حزيران 2021 (korrespondent)

ع ع ع

أعلنت السلطات الأوكرانية اليوم، الثلاثاء 19 من تشرين الأول، عن تنفيذها العملية الخاصة الرابعة لإجلاء المواطنين الأوكرانيين من مخيمات شمال شرقي سوريا، التي تسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وقالت نائبة وزير الدفاع الأوكراني، آنا ماليار، عبر صفحتها في “فيس بوك”، إن “عملية خاصة أخرى لإجلاء المواطنين الأوكرانيين من سوريا اكتملت بنجاح صباح اليوم، بتنسيق من الرئيس الأوكراني، فلاديمير زيلينسكي”، مضيفة أن “حياة كل أوكراني وأمنه هما أعلى قيمة لدولتنا”.

وأشارت المسؤولة الأوكرانية إلى أن من المخطط إجراء عملية خامسة وأخيرة، سيتم بعدها إجلاء جميع الأوكرانيين من منطقة شمال شرقي سوريا.

وذكرت أن 11 أسرة من المواطنين الأوكرانيين لا تزال هناك، حيث تم إخراجهم من مخيم “الهول” استعدادًا للإجلاء، لكنهم الآن في الحجر الصحي.

ويوجد في مخيمات سوريا منذ عام 2017 مواطنون أوكرانيون من نساء وأطفال.

ومنذ نهاية عام 2020، بدأت مديرية المخابرات الرئيسة التابعة لوزارة الدفاع الأوكرانية، بالتعاون مع وزارة الخارجية، بتنفيذ عمليات خاصة لإجلاء المواطنين الأوكرانيين من سوريا، وفق ما ذكرته ماليار.

 

وتحدثت منظمة “هيومن رايتس ووتش“، في 12 من نيسان الماضي، عن أن السلطات الإقليمية في شمال شرقي سوريا تحتجز، بشكل غير قانوني، ما يقدر بـ40 امرأة وطفلًا أوكرانيًا في ظروف لاإنسانية ومهينة في المخيمات.

وذكرت المنظمة أن هؤلاء من بين ما يقرب من 43 ألف أجنبي مرتبط بتنظيم “الدولة الإسلامية” تحتجزهم سلطات “الإدارة الذاتية”.

وحثت المنظمة وزير الخارجية الأوكراني، دميترو كوليبا، على اتخاذ إجراءات فورية لمساعدة النساء والأطفال الأوكرانيين وإعادة توطينهم، كما بعثت برسالة إلى الرئيس الأوكراني بنفس الطلب.

وبحسب المنظمة، فإن الظروف في مخيمات الاحتجاز غالبًا ما تكون غير إنسانية وتهدد الحياة مع تزايد انعدام الأمن ونقص المساعدات الحيوية.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة