قصف يستهدف قاعدة “التنف” الأمريكية في سوريا

القوات الأمريكية في قاعدة التنف على الحدود السورية العراقية (AP)

القوات الأمريكية في قاعدة التنف على الحدود السورية العراقية (AP)

ع ع ع

أكد مسؤول عسكري في القيادة الوسطى الأمريكية تعرض قاعدة “التنف” الأمريكية جنوب شرقي سوريا لقصف صاروخي دون وقوع إصابات، بعد حديث وسائل إعلام عن وقوع انفجارات فيها.

وقال المسؤول لقناة “سكاي نيوز”، الأربعاء 20 من تشرين الأول، إن التقديرات الأولية تشتبه في قيام ميليشيات مدعومة من إيران باستهداف القاعدة والتحقيقات جارية. 

ولم يوضح “التحالف الدولي” أي تفاصيل بخصوص الاستهداف حتى إعداد هذا التقرير.

وتداولت وسائل إعلام نقلًا عن مصادر محلية أنباء تفيد بتعرض القاعدة لقصف من طائرات مسيرة، يُرجح أنها إيرانية، من جهة العراق وسوريا.

ونقلت قناة “الميادين” عن مصادر لم تسمها تعرض القاعدة لقصف بخمس طائرات مسيرة، استهدف مساكن الجنود والثكنات العسكرية وأدى إلى دمار واشتعال النيران فيها.

و”التنف” قاعدة عسكرية لـ”التحالف الدولي” الذي تقوده الولايات المتحدة، تقع على بعد 24 كيلومترًا من الغرب من معبر “التنف” (الوليد) عند المثلث الحدودي السوري- العراقي- الأردني، في محافظة حمص.

ويأتي القصف على القاعدة الأمريكية بعد نحو أسبوع من إعلان النظام مقتل جندي وإصابة آخرين جراء قصف إسرائيلي نُفذ من اتجاه منطقة التنف باتجاه منطقة تدمر.

وكانت مجموعة تطلق على اسمها “غرفة عمليات حلفاء سوريا”، توعدت بالرد على ما وصفته بـ”العدوان”.

وفي تموز الماضي، تعرض حقل “العمر” الذي تسيطر عليه القوات الأمريكية في دير الزور، لهجوم بطائرة مسيّرة، دون إعلان عن وقوع إصابات.

كما تعرضت القاعدة العسكرية لهجوم، في حزيران الماضي، بعد تنفيذ القوات الأمريكية ضربات جوية ضد فصائل مسلحة مدعومة من إيران في سوريا والعراق، في 27 من حزيران الماضي.

وتعهد حينها قائد ميليشيا “كتائب سيد الشهداء” العراقية المدعومة من إيران، “أبو العلاء ولاء”، بالانتقام من أمريكا لمقتل أربعة من رجاله في الضربات الجوية الأمريكية.

وأشار إلى أن ميليشياته قد تستخدم طائرات من دون طيار في هجمات مستقبلية، لكنه لم يخض في التفاصيل، خلال مقابلة مع وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة