النظام يرفع مخصصات الخبز في السويداء بعد سلسلة من الاحتجاجات

صورة لمركز مدينة السويداء- 4 أيلول 2021 (فيس بوك)

ع ع ع

رفعت حكومة النظام السوري حصة الفرد من مادة الخبز في محافظة السويداء بعد سلسلة من الاحتجاجات التي شهدتها قرى وبلدات المحافظة، والتي أسفرت عن مصادرة الأجهزة التي تشغل البطاقة “الذكية” من قبل المحتجين.

وأفاد مراسل عنب بلدي في السويداء، أنه بأمر من مدير مخابز المحافظة، رفعت حصّة الفرد من مادة الخبز بنسبة 50%.

وسيجري تطبيق القرار خلال الأيام القليلة المقبلة، في حين يستمر توزيع الخبز في المحافظة دون استخدام البطاقة “الذكية” وبكميات غير محدودة حتى اليوم، على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها المحافظة.

ونشرت صفحة “الراصد” المحلية عبر “فيس بوك” فيديو لحوار مع مدير فرع الأفران في السويداء، الذي أكد رفع مخصصات الفرد من الخبز عبر التسجيل المصور.

وكانت عدد من قرى ومدن السويداء، شهدت في 17 من تشرين الأول، احتجاجات شعبية رفضًا لتطبيق توزيع الخبز عبر “البطاقة الذكية”، لتتحول الاحتجاجات في بعض المناطق إلى مواجهات بين بعض المحتجين وعاملين في الأفران.

لتعزز بعدها قيادة الشرطة التابعة للنظام السوري في السويداء من وجودها الأمني أمام الفرن الآلي في المدينة، في محاولة لمنع احتجاجات شعبية دعى لها ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والتي سبقها احتجاجات أمام الفرن الآلي في بلدة القريا.

إلا أن مقاتلين ينتمون لفصائل محلية طردوا عناصر الشرطة من المنطقة وأشرفوا على عمليات توزيع الخبز بكميات غير محدودة ودون استعمال آلية البطاقة “الذكية”.

وفي 11 من تموز الماضي، رفعت حكومة النظام السوري سعر الخبز بنسبة 100%، ليصبح سعر الربطة 200 ليرة بعد أن كان 100 ليرة سورية، بالإضافة إلى سلسلة زيادات في الأسعار شملت المازوت والبنزين والسكر والأرز.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة