موقعة كسر عظم بين كلوب وسولشاير في البريميرليج

أولي سولشاير مدرب مانشستر يونايتد و يورجن كلوب مدرب ليفربول (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

يشهد ملعب أولد ترافورد بمدينة مانشستر عند الساعة 6:30 بتوقيت دمشق، من مساء اليوم الأحد 24 من تشرين الأول، قمة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز، بين الألماني يورجن كلوب مدرب ليفربول والنرويجي أولي سولشاير مدرب مانشستر يونايتد.

مانشستر يونايتد يحتل المركز الخامس برصيد 14 نقطة من ثماني مباريات، حيث فاز في أربع وتعادل باثنتين وخسر مثلها.

فيما ليفربول بالمركز الثالث من ثماني مواجهات فاز في خمس وتعادل بثلاث، وهو الفريق الوحيد الذي لم يُهزم حتى الآن في البريميرليج.

سولشاير قد يدخل دائرة الإقالة؟

يعيش النرويجي أولي سولشاير (48 سنة) مدرب مانشستر يونايتد تخبطًا مع ناديه صاحب السجل الذهبي في الدوري بـ20 بطولة، آخرها في موسم 2012- 2013.

المدرب صار مطالبًا بتحقيق نهضة بأداء الفريق وقراراته التكتيكية، لأن نتائجه لا تسر رغم وجود مجموعة من النجوم على رأسهم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وكانت آخر جولتين في الدوري غير مُرضيتين، إذ تعادل مع إيفرتون 1×1 في الجولة السابعة، ثم فاز على بيرنلي 2×0 في الجولة الثامنة.

في حين أخفق اليونايتد في مباراته الأولى بدوري أبطال أوروبا، وذلك بخسارة غير متوقعة أمام فريق يونج بويز السويسري 2×1.

ثم عاد لتصحيح المسار أمام فياريال الإسباني بالفوز بنفس النتيجة، وأيضًا حقق فوزًا مهمًا على أتلانتا الإيطالي 3×2 وتصدر المجموعة السادسة برصيد ست نقاط.

ثلاثة مواسم مع اليونايتد دون ألقاب 

منذ تعاقده مع النادي، في 28 من آذار 2019، لم يحقق سولشاير أيًا من الألقاب محليًا أو قاريًا.

وأفضل النتائج التي حققها أولي سولشاير مع اليونايتد، مركز الوصيف لبطل الدوري الإنجليزي مانشستر سيتي، في الموسم الماضي.

كما تمكن من الوصول إلى الدور النصف النهائي من بطولة الدوري الأوروبي في موسم 2019ـ 2020، وإلى النهائي في موسم 2020- 2021.

كما تمكّن من الوصول إلى الدور ربع النهائي في دوري أبطال أوروبا، وخرج من هذا الدور بعد خسارته من البارسا، في موسم 2019ـ 2020.

كلوب وحسابات الصدارة

قبل الجولة الأخيرة كان فريق ليفربول متصدرًا للبريميرليج، بعد أن لعب في الجولة السابعة وتعادل مع حامل اللقب مانشستر سيتي 2×2 في أنفيلد.

وبالرغم من فوزه على واتفورد بخماسية نظيفة، يحتل المركز الثالث برصيد 18 نقطة من ثماني مباريات، وإذا حقق الفوز سيعود للمركز الوصيف متخطيًا مانشستر سيتي وبعد تشيلسي المتصدر بـ22 نقطة.

استطاع الريدز الفوز في خمس مباريات وتعادل بثلاث مواجهات، وله من الأهداف 22 وعليه ستة أهداف فقط.

ويسعى الألماني يورجن كلوب (54 عامًا) للعودة إلى زمن الانتصارات وتحقيق الألقاب والإنجازات، منذ تسلّم قيادة الفريق عام 2016، إذ حقق حتى الآن بطولة الدوري الإنجليزي لمرة واحدة وبطولة كأس السوبر الإنجليزي وبطولة الرابطة الإنجليزية المحترفة، وبطولة كأس العالم للأندية، ليغيب عن التتويج منذ موسمين.

كما يطالب الألماني بإكمال التفوق في دوري أبطال أوروبا، حيث يتصدر المجموعة الثانية، بعد ثلاث مباريات حقق فيها الفوز،  وذلك على أندية ميلان الإيطالي 3×2، وبورتو البرتغالي 1×5، وأتلتيكو مدريد الإسباني 2×3، وبذلك اقترب كثيرًا من التأهل للدور المقبل.

تاريخ المواجهات

التقى الفريقان رسميًا ووديًا في كل البطولات 81 مرة، حقق مانشستر يونايتد الفوز على ليفربول 38 مرة، فيما فاز الريدز في 23 مواجهة، بينما سيطر التعادل في 20 مباراة.

آخر لقاء بين الفريقين كان في الموسم الماضي، حين فاز ليفربول في لقاء الذهاب 2×4، بينما تعادلا في لقاء الإياب من دون أهداف.

وبين المباراتين لعب الفريقان في الدور الرابع من مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي، وتمكن مانشستر يونايتد من الفوز على الريدز بنتيجة 3×2.

مجريات البطولة

وكانت مباريات الجولة التاسعة قد انطلقت مساء أمس، السبت 23 تشرين الأول، إذ حقق تشيلسي فوزًا ساحقًا على نوريتش سيتي بسباعية نظيفة حافظ بها على الصدارة برصيد 22 نقطة.

كما حقق مانشستر سيتي فوزًا مهمًا على برايتون 1×4، صعد بها للمركز الثاني مؤقتًا برصيد 20 نقطة.

مباريات اليوم الأحد 24 من تشرين الأول بتوقيت دمشق

وست هام يونايتد×توتنهام هوتسبير 4:00 عصرًا

برينتفورد×ليستر سيتي 4:00 عصرًا

مانشستر يونايتد×ليفربول 6:30 مساءً



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة