قتيلان وخمسة جرحى في انهيار مبنى سكني بمدينة حماة

صورة لعمليات انتشال الضحايا من تحت الانقاض نتيجة انهيار مبنى سكني بحماة - 29 تشرين الأول 2021 (سانا)

ع ع ع

قُتل مدنيان وجُرح خمسة آخرون، إثر انهيار بناء سكني مؤلف من طابقين في حي مشاع النقارة شمالي مدينة حماة وسط سوريا.

وقالت شبكة “شام اف ام“، إن بناء مؤلفًا من طابقين انهار صباح اليوم، الجمعة 29 من تشرين الأول، مخلفًا قتيلين وخمسة جرحى من ساكني المبنى الواقع شمالي المدينة.

ونقلت الشبكة عن محافظ حماة، المهندس محمد طارق كريشاتي، أن أعمال إزالة الأنقاض والإنقاذ من قبل “الدفاع المدني” انتهت، وأن الحصيلة النهائية لهذه الحادثة هي وفاة امرأة و ابنتها وإصابة خمسة آخرين، انتُشلوا من تحت الأنقاض، ونقلوا إلى مستشفى “حماة الوطني” لتلقي العلاج.

في حين قال “الدفاع المدني” التابع للنظام عبر “فيس بوك”، إن وحدة الإنقاذ في الفوج عملت على انتشال مواطنين أحياء من تحت الركام بينهم أطفال، وأُسعفوا إلى المستشفى “الوطني” في المدينة.

وتكررت حوادث انهيار المباني في مختلف المحافظات السورية، وغالبًا ما تشهد المناطق التي تعرضت لقصف النظام السوري حوادث انهيار مبانٍ، كان أحدها في آذار 2018، عندما انهار مبنى سكني مؤلف من خمسة طوابق في حي ميسلون (منطقة الصفا) بحلب الشرقية، ما أدى إلى وقوع ضحايا، بحسب ما ذكرته وزارة الداخلية في حكومة النظام السوري.

وكان المبنى تعرض لغارات جوية من الطيران الحربي الروسي عام 2016، في أثناء المعارك التي دارت في المدينة حينها.

وفي عام 2019، قُتل ثلاثة مدنيين من عائلة واحدة، جراء انهيار منزل مكوّن من طابقين على طريق كفربهم في ريف حماة الجنوبي.

وقالت وكالة “سانا” الرسمية حينها، إن ثلاثة مدنيين قُتلوا بسبب انهيار مبنى مؤلف من طابقين، بالقرب من طريق حماة- كفربهم جنوبي المحافظة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة