القوات الروسية تجري تدريبات جوية لعناصر النظام باستخدام طائرات “SU-24”

تدريبات باستخدام الخرائط التي يجريها الطيارون في قوات النظام السوري بمشاركة عناصر القوات الجوية الروسية - 2 من تشرين الثاني 2021 (tvzvezda)

ع ع ع

أجرت القوات الروسية تدريبات جوية لقوات النظام السوري تضمنت مناورات جوية باستخدام طائرات “SU-24″، حسب تلفزيون “zvezda” التابع للقوات المسلحة الروسية.

وأظهر تسجيل مصور نشره التلفزيون، اليوم الثلاثاء 2 من تشرين الثاني، التجهيزات والصيانة التي تخضع لها الطائرة قبل إقلاعها والأهداف عبر استخدام خارطة تستخدم في التدريبات.

ووفق ما وصفته القناة فإن “الهدف الرئيسي من التمرين هو التفاعل مع جميع وسائط الاستطلاع والاستخبار، من بيانات الأقمار الصناعية إلى طائرات المراقبة بدون طيار، وبعد ذلك وممارسة هذه المهارات”.

وتابعت أن الطائرات “خاضت الكثير من المعارك ضد المسلحين، ويقودها طيارون محنكون على مدى 22 عامًا حتى الآن”.

وأشارت القناة الروسية إلى أن معظم هذه المناورات تنطلق من مطار “تيفور” (T-4) العسكري شرقي حمص، وذلك بعد إصلاحه مؤخرًا بعد الهجمات الصاروخية التي شنتها الطائرات الإسرائيلية عليه العام الماضي.

ويدرّب الروس قوات النظام بشكل دوري، إذ شهدت الأشهر الماضية تدريبات على مختلف المستويات تراوحت بين محاكاة صد هجمات برية، ومناورات بحرية، تضمنت محاكاة بحث عن غواصات “معادية” على السواحل السورية شرقي المتوسط وصد هجوم جوي، بمشاركة قوات جوية وبحرية.

وعادة ما تستفيد روسيا من التدريبات والعمليات القتالية الحقيقية في سوريا، خاصة في تجريب أسلحة جديدة.

وتحاول روسيا استغلال توقف المعارك في شمال غربي سوريا، منذ 5 من آذار 2020، بإعادة تأهيل قوات النظام وتدريبها، في إطار استكمال جهودها السابقة لضبط هيكلية الجيش للاستفادة منه مستقبلًا، ومواجهة التغلغل الإيراني داخله، حسب حديث خبراء في وقت سابق إلى عنب بلدي.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة