قمة صاخبة في ديربي مدينة مانشستر

فرحة لاعبي مانشستر يونايتد بالفوز على توتنهام - 30 تشرين الأول 2021 (Manchester United F.C)

ع ع ع

يشهد ملعب أولد ترافورد بمدينة مانشستر عند الساعة 2:30 ظهرًا بتوقيت دمشق اليوم، السبت 6 من تشرين الأول، قمة مباريات الجولة 11 من الدوري الإنجليزي الممتاز، التي تجمع الغريمين التقليديين أبناء المدينة الواحدة مانشستر يونايتد والسيتي.

وقبل كل شيء تعتبر المبارة موقعة كسر العظم بين النرويجي سولشاير مدرب اليونايتد والإسباني جوارديولا مدرب السيتي، إذ سبق أن التقى المدربان في سبع مواجهات، حقق سولشاير أربعة انتصارات مقابل ثلاثة لبيب جوارديولا.

ويحتل مانشستر سيتي المركز الثالث برصيد 20 نقطة من عشر مباريات، إذ فاز بست وتعادل باثنتين وخسر بمثلهما، له من الأهداف 20 وعليه ستة أهداف.

فيما مانشستر يونايتد يحتل المركز الخامس برصيد 17 نقطة من عشر مباريات، إذ فاز بخمس مواجهات وتعادل باثنتين وخسر ثلاث، له من الأهداف 19 وعليه 15 هدفًا.

سولشاير يريد التثبيت في البريميرليج

يعيش النرويجي أولي سولشاير (48 سنة) تخبطًا مع ناديه صاحب السجل الذهبي في الدوري بـ20 بطولة، آخرها في موسم 2012- 2013.

المدرب صار مطالبًا بتحقيق نهضة بأداء الفريق وقراراته التكتيكية، لأن نتائجه لا تسر رغم وجود مجموعة من النجوم على رأسهم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وشهد الفريق تقلبات في المستوى الفني، إذ تعرض مؤخرًا لخسارتين في الدوري أمام ليستر سيتي 4×2، وأمام ليفربول بخماسية نظيفة، قبل أن يحقق الفوز خارج دياره 0×3 على توتنهام هوتسبير.

فيما يتصدر اليونايتد المجموعة السادسة في دوري أبطال أوروبا للموسم الحالي برصيد سبع نقاط، من أربع مواجهات فاز في اثنتين وتعادل بواحدة وخسر مثلها.

هل ينهي جوارديولا مسيرة سولشاير

تعتبر هذه القمة مصيرية للمدربين فالإسباني بيب جوارديولا يرغب في إنهاء حالة التفوق لسولشاير، وبالتالي يحقق الفوز على مستضيفه.

وريد جوارديولا دخول التاريخ من أبواب كبيرة، وليحطم الرقم التاريخي في البريميرليج بالفوز الثامن على أرض خصمه اليونايتد.

وإذا فاز جوارديولا على اليونايتد قد ينهي مسيرة المدرب النرويجي مع فريقه.

في آخر مباراة في البريميرليج، تعرض مانشستر سيتي لخسارة مفاجئة على أرضه أمام كريستال بلاس بنتيجة 0×2.

وفي دوري أبطال أوروبا لا يزال السيتي متفوقًا، إذ يتصدر المجموعة الأولى برصيد تسع نقاط، من أربع مباريات، فاز في ثلاث وخسر واحدة.

تاريخ مواجهات الفريقان

لم يخسر مانشستر يونايتد أمام السيتي في آخر أربع جولات ضمن الدوري الإنجليزي الممتاز، إلا أن السيتي فاز على اليونايتد سبع مرات على ملعبه أولد ترافورد.

آخر مواجهة بينهما في الدوري كانت الموسم الماضي، إذ فاز اليونايتد خارج دياره وبنتيجة 0×2 في لقاء الإياب، فيما سبق وأن تعادلا ذهابًا من دون أهداف.

التقى الفريقان 61 مرة في تاريخ مشوارهما الكروي، فاز اليونايتد 31 مرة، بينما فاز السيتي 21 مرة وتعادلا عشر مرات.

سجل فريق مانشستر يونايتد في مرمى السيتي 93 هدفًا، مقابل 81 هدفًا لصالح مانشستر سيتي.

أعلى نسبة تسجيل في المرمى كانت لصالح مانشستر سيتي، حين فاز على غريمه التقليدي بنتيجة كبيرة 1×6، وذللك ضمن الجولة التاسعة من البريمرليج في موسم 2011- 2012.

مباريات اليوم السبت 6 تشرين الثاني بتوقيت دمشق

مانشستر يونايتد × مانشسترسيتي 2:30 ظهرًا

تشيلسي × بيرنلي 5:00 مساءً

كريستال بلاس × وولفرهامبتون 5:00 مساءً

برينتفورد × نوريتش سيتي 5:00 مساءً

برايتون × نيوكاسل يونايتد 7:30 مساءً



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة