توفر خمسة آلاف عقد استثماري جديد

توقعات بإعادة تشغيل “المنطقة الحرة الأردنية- السورية” قبل نهاية العام

طابور على معبر نصيب جابر على الحدود السورية الأردنية - (GETTY)

طابور على معبر نصيب جابر على الحدود السورية الأردنية - (GETTY)

ع ع ع

قال مدير عام “المنطقة الحرة الأردنية- السورية”، عرفان الخصاونة، إن من المرجح أن يعاد تشغيل المنطقة قبل نهاية العام الحالي.

وأوضح الخصاونة، في حديث إلى موقع “CNN“، الأحد 14 من تشرين الثاني، أن المنطقة ستكون مهيّأة لاستقبال حركة الشحن التجاري ونقل البضائع بين سوريا والأردن، وتفعيل أعمال التخليص الجمركي، بالإضافة إلى تشغيل عدد من المصانع ومعارض السيارات وشركات التأمين ومختلف الفعاليات الأخرى.

وأضاف الخصاونة أن أعمال صيانة المنطقة اكتملت تقريبًا بعد عشرة أشهر من العمل، مشيرًا إلى أن ما يلزم لإعادة تشغيلها يقتصر فقط على إنهاء عملية الربط الإلكتروني مع الأجهزة المساندة، التي ستنتهي خلال الأيام المقبلة، على حد قوله.

وبحسب مدير عام “المنطقة الحرة”، يتوفر في المنطقة خمسة آلاف عقد استثماري شاغر أمام المستثمرين الجدد، موضحًا أنه أُعيد تفعيل حوالي 560 عقد تشغيل لاستثمارات سابقة تعود لمستثمرين من مختلف الجنسيات.

من جهتها، أكدت معاون وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية لشؤون التنمية والعلاقات الدولية في حكومة النظام السوري، رانيا أحمد، قرب موعد افتتاح “المنطقة الحرة الأردنية- السورية” بشكل رسمي، دون تحديد موعد دقيق لذلك بعد.

وأوضحت أحمد، في حديث إلى إذاعة “ميلودي اف ام“، في 11 من تشرين الثاني الحالي، أن عودة تفعيل المنطقة ستحمل العديد من المزايا للمستثمرين، منها الإعفاء الضريبي، وبدلات الإشغال “المُشجّعة”، على حد قولها.

وكانت الحكومة الأردنية أغلقت المنطقة الحرة السورية- الأردنية، في تشرين الأول 2015، بشكل نهائي بسبب الأوضاع الأمنية على الحدود بين البلدين، وبعد سيطرة فصائل المعارضة السورية على معبر “نصيب” الحدودي.

وفي أيلول الماضي، أعلن وزير الداخلية الأردني، مازن الفراية، إعادة فتح مركز حدود “جابر” بين الحدود الأردنية- السورية.

وأُنشئت المنطقة الحرة بين سوريا والأردن على مساحة 6500 دونم من الأراضي الأردنية، وتمتد على طول معبر “جابر- نصيب” الحدودي، وتخضع للقوانين الاقتصادية النافذة في الدولة السورية بموجب اتفاقية بين البلدين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة