مقتل جندي تركي على الحدود التركية- السورية

عنصر من الشرطة التركية يشارك في العرض العسكري لليوم الوطني الروماني (istock)

ع ع ع

أعلنت وزارة الدفاع التركية اليوم، الجمعة 26 من تشرين الثاني، عبر موقعها الرسمي، مقتل الجندي التركي سافاش دينش، في منطقة كلّس الحدودية مع سوريا.

وقُتل الجندي بعد نقله إلى مستشفى “كلّس”، إثر تدخل ضد أشخاص حاولوا العبور بشكل غير قانوني من تركيا إلى سوريا.

وتقدمت الدفاع التركية بالتعازي إلى أهل الجندي الذي قُتل، من خلال تغريدة عبر “تويتر”.

وفي 23 من تشرين الثاني الحالي، قُتل جندي تركي في منطقة عملية “نبع السلام”، شمال شرقي سوريا، متأثرًا بجروحه إثر إصابته بسلاح عن طريق الخطأ.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان، إن الرائد مته يلدريم أُصيب في حادث بسلاح، وأُسعف إلى المستشفى، لكن محاولة إنقاذه باءت بالفشل.

وتتكرر حالات مقتل الجنود الأتراك سواء في شمال غربي سوريا، أو على الحدود التركية- السورية، إذ أعلنت الحكومة التركية مقتل اثنين من جنودها بالقرب من مارع بريف حلب في 10 من تشرين الأول الماضي.

وقال وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، عبر حسابه في “تويتر“، إن الجنديين قُتلا بسبب هجوم صاروخي نفذه حزب “PKK”، أُطلق من بلدة تل رفعت.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في 7 من تشرين الأول الماضي، مقتل الجندي التركي طيفون أوزكوس في سوريا، دون تحديد موقع الحادثة.

وكان وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، زار، في 11 من أيلول الماضي، قيادة قطاع منطقة عمليات “درع الربيع” التابع لقيادة الفيلق السادس عند النقطة صفر على الحدود السورية، وذلك بعد استهداف متكرر للقوات التركية في شمال غربي سوريا.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة