الجولة الأخيرة من الدور الأول..

الإسبان في خطر على طريق لقب الأبطال

ع ع ع

عنب بلدي – محمد النجار

ضمنت عشرة أندية تأهلها إلى دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، وبقيت ستة أندية ستعرف مصيرها مع نهاية الجولة السادسة من دوري المجموعات.

وتقام الجولة على مدار يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين في 7 و8 من كانون الأول الحالي.

مانشستر سيتي الإنجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي تأهلا عن المجموعة الأولى، كما تأهل ليفربول الإنجليزي عن المجموعة الثانية، وأياكس أمستردام الهولندي عن المجموعة الثالثة، ويرافقه نادي سبورتينج لشبونة البرتغالي.

كما تأهل ريال مدريد الإسباني وإنتر ميلان عن المجموعة الرابعة، وكذلك تأهل بايرن ميونيخ الألماني عن المجموعة الخامسة، ومانشستر يونايتد الإنجليزي عن المجموعة السادسة.

ولم تتأهل أي من الفرق الأربعة في المجموعة السابعة، وهي ليل الفرنسي ولديه ثماني نقاط، وريد بول سالزبورغ النمساوي بسبع نقاط، وثالثًا إشبيلية بست نقاط، وأخيرًا بالمركز الرابع فولفسبورج الألماني برصيد خمس نقاط.

في حين تأهل من المجموعة الثامنة تشيلسي الإنجليزي (حامل اللقب) ويوفنتوس الإيطالي.

السيتي والباريسي بداية المشوار نحو اللقب الأول

تمكّن فريقا مانشستر سيتي من حجز بطاقة التأهل للدور الـ16 بعد أن تصدّر السيتي المجموعة الأولى برصيد 12 نقطة من خمس مباريات، بعدما فاز في أربع وخسر واحدة، في حين احتل الباريسي المركز الثاني برصيد ثماني نقاط، بعدما فاز في اثنتين وتعادل بمثلهما وخسر واحدة.

والفريقان لم يحرزا اللقب حتى الآن رغم مشاركة باريس سان جيرمان في البطولة 15 مرة والسيتي 12 مرة.

صراع ثلاثة أندية على مرافقة ليفربول

تتنافس ثلاثة أندية على مرافقة فريق ليفربول الإنجليزي الذي تصدّر المجموعة الثانية برصيد 15 نقطة من خمس مباريات حقق فيها الفوز والعلامة الكاملة.

والأندية الثلاثة التي تتصارع على البطاقة الثانية هي بورتو البرتغالي بالمركز الثاني وله خمس نقاط، وثالثًا ميلان الإيطالي والرابع أتلتيكو مدريد الإسباني ولكل منهما أربع نقاط.

وستُحسم البطاقة الثانية يوم الثلاثاء عندما يلتقي فريقا بورتو مع أتلتيكو مدريد، بينما يلعب ميلان مواجهة صعبة أمام ليفربول.

ليفربول شارك في البطولة 26 مرة، وأحرز اللقب ست مرات آخرها كان في موسم 2018- 2019.

بينما يسعى ميلان للعودة إلى الدور الثاني من البطولة التي حققها سبع مرات، وغاب عنها نحو عشر سنوات، ويريد أتلتيكو المضي قدمًا في البطولة التي وصل إلى مباراتها النهائية ثلاث مرات وفشل بالحصول على لقبها.

أياكس وسبورتينج عودة بعد غياب

يسعى فريقا أياكس أمستردام الهولندي وسبورتينج لشبونة البرتغالي للتعويض عما فاتهما في المواسم الماضية.

وتصدّر أياكس المجموعة الثالثة برصيد 15 نقطة من خمس مباريات فوز والعلامة الكاملة، وبذلك تأهل للدور الـ16، وهو يلعب للتعويض عن خروجه من الدور الأول في البطولتين الماضيتين.

فيما فريق سبورتينج لشبونة الذي احتل الوصافة برصيد تسع نقاط، يعود إلى دوري أبطال أوروبا بعد غياب ثلاثة مواسم متتالية منذ آخر مشاركة له كانت في موسم 2017- 2018، وخرج من الدور الأول آنذاك.

الملكي والإنتر وبداية عهد جديد

تأهل فريق ريال مدريد الإسباني بعدما تصدّر المجموعة الرابعة برصيد 12 نقطة، ويرافقه فريق إنتر ميلان بالمركز الثاني وله عشر نقاط.

والفريقان يدخلان الدور المقبل بقوة، وسيعملان على مواصلة التقدم نحو النهائي قدر الإمكان.

ويتصدّر نادي ريال مدريد قائمة السجل الذهبي لهذه البطولة برصيد 13 لقبًا آخرها في موسم 2017- 2018، بينما في رصيد إنتر ميلان ثلاثة ألقاب آخرها في موسم 2009- 2010.

الصراع بين برشلونة وبنفيكا على البطاقة الثانية

ضمن فريق بايرن ميونيخ تأهله بتصدّره المجموعة الخامسة بالعلامة الكاملة وبرصيد 15 نقطة، وهو الفريق الذي أحرز البطولة ست مرات آخرها في موسم 2019- 2020.

ويبقى الصراع على أشده بين فريقي برشلونة الإسباني وبنفيكا البرتغالي، فالبارسا بالمركز الثاني برصيد سبع نقاط من فوزين وتعادل وخسارتين، بينما فريق بنفيكا ثالثًا برصيد خمس نقاط.

المواجهة الأصعب تجمع برشلونة مع المتصدر بايرن ميونيخ، فيما سيلعب الفريق البرتغالي مع دينامو كييف الأوكراني وهي أسهل تقريبًا.

وحقق برشلونة اللقب خمس مرات، بينما فاز بنفيكا البرتغالي باللقب مرتين.

اليونايتد يتأهل ويقهر كل الظروف

استطاع فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي بقيادة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو أن يقهر الظروف التي كانت محيطة بالفريق قبل إقالة النرويجي سولشاير، محققًا التأهل بالمركز الأول عن المجموعة السادسة بعدما تصدّرها برصيد عشر نقاط، من ثلاثة انتصارات وتعادل وخسارة.

وسبق أن حقق اليونايتد لقب البطولة ثلاث مرات آخرها في موسم 2007- 2008، فيما يتنافس على البطاقة الثانية فريقا فياريال الإسباني ثاني الترتيب برصيد سبع نقاط، وأتلانتا الإيطالي ثالثًا وله ست نقاط، ويلعب الفريقان الأربعاء في موقعة فك الاشتباك، علمًا أن التعادل يكفي الفريق الإسباني.

تشيلسي ورحلة الدفاع عن اللقب

بعدما ضمن فريق تشيلسي الإنجليزي صدارة المجموعة الثامنة برصيد 12 نقطة، وبالتالي تأهله للدور الـ16، يكون قد بدأ تشيلسي رحلة الدفاع عن اللقب بقوة.

ويسعى للاحتفاظ باللقب للمرة الثانية على التوالي وللمرة الثالثة في تاريخه الكروي.

فيما فريق يوفنتوس الذي ضمن التأهل بعدما احتل المركز الثاني أيضًا برصيد 12 نقطة، في جعبته فوزان للبطولة آخرها في موسم 1995- 1996.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة