أردوغان: مجلس الأمن خيّب الآمال بشأن سوريا

الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان (الأناضول)

ع ع ع

انتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة 10 من كانون الأول، مجلس الأمن الدولي لعدم تحمّله مسؤولياته تجاه سوريا.

وقال أردوغان، في كلمة له خلال المؤتمر الـ16 لاتحاد برلمانات الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بمدينة اسطنبول، إن “مجلس الأمن شكّل خيبة أمل كبيرة لعدم قيامه بمسؤولياته في الأزمة السورية”.

وأضاف أن الدول المجاورة لمناطق الأزمات هي من تتحمل العبء الرئيس في قضية الهجرة واللاجئين وليست الدول الغربية، بحسب ما نقلته وكالة “الأناضول”.

وقال الرئيس التركي، “لا يمكننا السماح بأن تتحول أوروبا إلى معسكر اعتقال لإخواننا المسلمين الذي يعيشون فيها وعددهم 35 مليونًا”.

واعتبر أن المسلمين يناضلون أيضًا ضد معاداة الإسلام المتصاعدة، وليس ضد فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) أو الأزمات الإنسانية فقط.

ويبلغ عدد السوريين المقيمين في تركيا نحو ثلاثة ملايين و600 ألف، بحسب أحدث إحصائية صادرة عن المديرية العامة لإدارة الهجرة لعام 2021.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة