رغم التطمينات الأمريكية بشأن إمداد لبنان بالغاز.. مصر تتخوّف من عقوبات “قيصر”

خط الغاز المصري (تعبيرية)

ع ع ع

صرّح وزير البترول المصري، طارق الملا، أن مصر لا تزال تسعى للحصول على الموافقة الأمريكية من أجل إمداد لبنان بالطاقة دون التعرض لعقوبات “قيصر”.

وقال الملا اليوم، الأربعاء 15 من كانون الأول، لموقع “المونيتور“، “لا نريد أن نجد أنفسنا نساعد إخواننا في لبنان ولكننا نعاقَب في الوقت نفسه، لذلك نحن بحاجة إلى التأكد من أننا سنحصل على التصريح المناسب”.

وأضاف الملا، “نحن حذرون ونود الحصول على الموافقة المطلوبة بالتنسيق مع الإدارة الأمريكية”، مشيرًا إلى أن القضية كانت جزءًا من مناقشاته الأخيرة مع المسؤولين الأمريكيين.

وشدّد الملا على وجوب وجود وثيقة واضحة تعفي مصر من أي عقوبات محتملة، واعتبر أن الإدارة الأمريكية ستفعل ما بوسعها من أجل تلبية هذا المطلب.

وكانت الخارجية الأمريكية طمأنت لبنان والدول المشاركة بخط الغاز “العربي” الذي يعبر من مناطق سيطرة النظام السوري من عواقب قانون “قيصر”.

وفي 20 من تشرين الأول الماضي، التقى وزير الطاقة والمياه اللبناني، وليد فياض، بكبير مستشاري وزارة الخارجية الأمريكية لأمن الطاقة (الوسيط الأمريكي الجديد في عملية التفاوض غير المباشر بشأن ترسيم الحدود البحرية الجنوبية)، أموس هوكشتاين، والسفيرة الأمريكية في لبنان، دوروثي شيا.

وقال فياض في بيان، إن “الإدارة الأمريكية أصدرت رسالة تطمين تؤمّن حماية المشروع والأفرقاء المشاركين فيه من تداعيات عقوبات قانون (قيصر)”.

كما تضمّنت وثيقة اطلعت عليها صحيفة “الشرق الأوسط“، في 21 من تشرين الأول الماضي، صدرت من وزارة الخزانة الأمريكية إلى الحكومات المعنيّة، أسئلة وأجوبة حول اقتراح الغاز، مع التأكيد على ضرورة عدم تقديم أي أموال إلى حكومة النظام السوري، وضرورة عدم إفادة أي شخص أو كيان سوري مدرَج على قائمة العقوبات من اقتراح الغاز، الذي لم تسمِّه الوثيقة اتفاقًا نهائيًا بعد.

وأعلن وزراء الطاقة في لبنان وسوريا والأردن خلال اجتماعهم في عمان، في 28 من تشرين الأول الماضي، عن توصلهم إلى صيغة نهائية لتبادل الطاقة الكهربائية التي ستزوّد لبنان باحتياجاته.

وبحسب الاتفاقية، سيزود لبنان بكمية من الطاقة الكهربائية قدرها 150 ميغاواطًا، من منتصف الليل وحتى الساعة السادسة صباحًا، وبـ250 ميغاواطًا من الساعة السادسة صباحًا وحتى منتصف الليل.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة