ثلاث محافظات سوريّة تشدد إجراءات دخول غير المُطَعمين ضد “كورونا” إلى المؤسسات

التطعيم باللقاح المضاد لفيروس "كورونا" في سوريا (صفحة وزارة الصحة في فيس بوك)

التطعيم باللقاح المضاد لفيروس "كورونا" في سوريا (صفحة وزارة الصحة في فيس بوك)

ع ع ع

أصدرت محافظة ريف دمشق اليوم، الأربعاء 15 من كانون الأول، تعميمًا يقضي بمنع دخول جميع العاملين والمراجعين إلى مؤسسات وشركات ومديريات وبلديات المحافظة، دون إبراز بطاقة تثبت تلقي اللقاح المضاد لفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، بدءًا من مطلع العام المقبل.

بينما أصدر محافظ حماة، محمد طارق كريشاتي، تعميمًا يقضي بمنع دخول المراجعين فقط إلى دوائر ومؤسسات الدولة، وشركات القطاع العام، والمصارف، ومجالس المدن والبلديات، دون إبراز بطاقة اللقاح، بدءًا من مطلع العام المقبل.

كما طلب محافظ حماة إلزام جميع العاملين في تلك المؤسسات بتلقي اللقاح.

من جهته، وجّه محافظ درعا، لؤي خريطة، في إعلان للمحافظة، بالطلب من العاملين والمواطنين إبراز وثيقة تلقي اللقاح المضاد للفيروس، عند دخولهم إلى أي دائرة رسمية أو نافذة أو مركز خدمة حكومي في المحافظة، بدءًا من مطلع العام المقبل.

وأمس، الثلاثاء، تحدث عضو الفريق الاستشاري لمكافحة فيروس “كورونا”، الدكتور نبوغ العوا، عن وجود اتفاق جماعي بين أعضاء الفريق الحكومي يُلزم المراجعين والموظفين بتلقي اللقاح المضاد للفيروس.

وكانت كل من وزارتي الداخلية والتربية في حكومة النظام السوري، قررتا عدم السماح للمراجعين غير المطعّمين باللقاح المضاد لفيروس “كورونا” بدخول مؤسساتهما.

وأوضح وزير التربية، دارم طبّاع، أن التدابير التي قررت الوزارة تطبيقها في كل المؤسسات التربوية ومنها الوزارة ومديرياتها، إضافة إلى المؤسسات التربوية الأخرى في جميع أنحاء البلاد، تقضي بعدم السماح للمراجعين بالدخول إلى هذه المؤسسات، إلا لمن تلقى اللقاح، وبعد إبراز وثيقة تلقيه اللقاح، على أن يُطبَّق هذا الإجراء بدءًا من منتصف كانون الثاني المقبل، بهدف منح فرصة لمن لم يتلقَّ اللقاح للمبادرة إلى أخذه.

بينما لم تلزم الوزارة العاملين في مؤسساتها أو الكوادر التربوية في المدارس بتلقي اللقاح.

كما أصدرت وزارة الداخلية تعميمًا منعت فيه المراجعين وزوار نزلاء السجون ممن لم يتلقوا اللقاح من الدخول إلى مبنى الوزارة ومباني قيادات شرطة المحافظة والسجون، وذلك بدءًا من 1 من كانون الثاني المقبل.

طلب إبراز شهادة اللقاح عند دخول المؤسسات الحكومية في درعا في 15 من كانون الأول 2021 (صفحة الإعلام المقاوم)

طلب إبراز شهادة اللقاح عند دخول المؤسسات الحكومية في درعا- 15 من كانون الأول 2021 (صفحة الإعلام المقاوم)



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة