اتفاق على توريد 200 مليون لقاح ضد “كورونا” من “فايزر” و”بيونتيك” للاتحاد الأوروبي

قارورة تحوي لقاح "فايزر- بيونتيك" ضد فيروس "كورونا" (euractiv)

ع ع ع

أعلنت شركتا “فايزر” و”بيونتيك” التوصل إلى اتفاق مع المفوضية الأوروبية والدول الأعضاء فيها لتوفير 200 مليون جرعة إضافية من لقاحهما المضاد لفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

وأوضحت الشركتان، في بيان نُشر الاثنين 20 من كانون الأول، أن تفاصيل العقد قيد الانتهاء منها حاليًا.

وستُضاف 200 مليون جرعة أُعلن عنها إلى 450 مليون جرعة كان من المقرر بالفعل تسليمها في عام 2022 بناء على اتفاقيات موقعة مسبقًا، وفق البيان.

وأصبح العدد الإجمالي لجرعات لقاح “كورونا” التي سيتم تسليمها إلى الدول الأعضاء في المفوضية الأوروبية من قبل “فايزرـ بيونتيك” العام المقبل 650 مليون جرعة.

وتضمّن الاتفاق اللقاحات المحتملة للسلالة الجديدة من فيروس “كورونا”، المتحور الجديد “أوميكرون” (Omicron)، دون تكاليف إضافية، حال وجدت الشركتان ضرورة لإنتاج لقاح بديل، وتم اعتماده أو الموافقة عليه لاحقًا.

وفي 8 من كانون الأول الحالي، أعلنت “فايزر” و”بيونتيك” أن ثلاث جرعات من اللقاح المضاد لفيروس “كورونا”، تعمل على تحييد المتحور “أوميكرون”.

وأظهرت الدراسات من الاختبارات الأولية، أن جرعتين من اللقاح المضاد لـ”كورونا” تزيد من الأجسام المضادة للمتحور الجديد، لكن لا تستطيع تحييده، مؤكدة فعالية الجرعة الثالثة، كما أوضحت الدراسة المخبرية، أن الجرعة الثالثة من اللقاح قدمت أجسامًا مضادة للمتحور “أوميكرون”.

وتسعى الشركتان لإنتاج لقاح مخصص للمتحور “أوميكرون” بحلول آذار 2022، بعد الحصول على الموافقة التنظيمية، كما ستستمر الشركتان في جمع المزيد من البيانات المخبرية، وتقييم فعالية اللقاح، لتقييم وتأكيد الحماية ضد “أوميكرون”.

ولقاح “فايزر- بيونتيك” هو من صنع شركتي “Biontech” الألمانية و”فايزر” (Pfizer) الأمريكية.

ووصل عدد الإصابات بفيروس “كورونا” حول العالم إلى 261 مليونًا وقرابة 436 ألف إصابة، توفي منهم خمسة ملايين و207 آلاف و634 شخصًا منذ بدء انتشار الجائحة، بحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة