مواجهة انتقامية للريدز ضد ليستر في كأس الرابطة

من مواجهة ليفربول وليستر سيتي في الموسم الماضي 2021 (getty)

من مواجهة ليفربول وليستر سيتي في الموسم الماضي 2021 (getty)

ع ع ع

يستضيف ملعب “آنفيلد” مساء اليوم، الأربعاء 22 من كانون الأول، عند الساعة 9:45 بتوقيت دمشق، مواجهة انتقامية بين ليفربول وضيفه ليستر سيتي.

المواجهة تأتي ضمن مباريات دور ربع النهائي من كأس رابطة المحترفين الإنجليزية للموسم الحالي، التي غاب عن تتويجها الريدز منذ عشر سنوات، عندما تُوّج بطلًا لها في موسم 2011ـ 2012.

وبالرغم من أن ليفربول يتصدّر مع فريق مانشستر سيتي قائمة السجل الذهبي بعدد مرات إحراز الكأس، ولكل منهما ثمانية ألقاب، فإن الريدز هذه المرة يسعى للتفوق على مانشستر سيتي كونه خرج من البطولة، إثر خسارته في دور الـ16 أمام وست هام بركلات الجزاء الترجيحية 5×3، بعد تعادلهما في الوقت الأصلي والإضافي دون أهداف.

والقاسم المشترك بين فريقي ليفربول وليستر سيتي، هو أنهما خرجا من البطولة الموسم الماضي إثر خسارتهما أمام الأرسنال.

المباراة بمثابة فرصة مهمة للريدز بأن يستمر بسلسلة التفوق في هذه البطولة للموسم الحالي، وكذلك يعتبر هذه المواجهة من باب رد الدَّين والتعويض، لأن آخر مواجهتين بين الفريقين كانتا لمصلحة ليستر سيتي، إذ فاز على ليفربول 2×0 في البطولة عام 2017، وكذلك في الموسم الماضي من الدوري الإنجليزي الممتاز أيضًا تمكّن ليستر سيتي من الفوز على الريدز بنتيجة 3×1.

مع الألماني يورجن كلوب، المدير الفني، يمر فريق ليفربول الآن بأفضل حالاته من الناحية الفنية في دوري البريميرليج، وهو حاليًا يحتل المركز الثاني برصيد 41 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن السيتي المتصدّر.

وسيواصل الألماني كلوب مسيرة تحقيقه النتائج الجيدة، وخاصة أنه لم يحقق هذه البطولة سابقًا خلال مشواره مع الريدز حتى الآن.

وبدوره، الأيرلندي الشمالي بريندان رودجيرس، المدير الفني لفريق لليستر سيتي، لم يُختبر في الأدوار الماضية، وهذا اللقاء هو الاختبار الأهم والأصعب للفريق.

بريندان وبالرغم من صعوبة المباراة، سيحاول أن يحقق نتيجة إيجابية، ساعيًا للوصول إلى منصة التتويج بعد غياب أكثر من 20 سنة، حيث حقق ليستر سيتي كأس البطولة ثلاث مرات آخرها في موسم 1999ـ 2000، ولهذا صار عليه مواصلة المشوار بنجاح.

المواجهات بالأرقام

سبق أن التقى الفريقان 38 مرة في كل المباريات الرسمية، حقق ليفربول الفوز في 19 مواجهة، بينما فاز ليستر سيتي في 11 مباراة.

سجل ليفربول في مرمى ليستر سيتي 55 هدفًا، في حين سجل الأخير 37 هدفًا، وأعلى نسبة تسجيل في مرمى الآخر هي لمصلحة ليفربول 0×4، في الدوري الإنجليزي الممتاز بالموسم الماضي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة