× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

من الدفاع إلى الهجوم.. “الثوار” يتقدمون جنوب حلب

ع ع ع

تمكنت فصائل المعارضة في ريف حلب الجنوبي من استعادة السيطرة على عدة قرى وتلال وطرد قوات الأسد والميليشيات الداعمة منها، الاثنين 23 تشرين الثاني.

وأفاد مراسل عنب بلدي في المنطقة أن فصائل المعارضة استعادت سيطرتها على قرى وبلدات العزيزية، تل باجر، تل ممو، برنة وتل برنة، وأحكمت حصارها قوات الأسد في بلدتي العيس والحاضر.

تجهيز صواريخ الغراد قبل رميها على مواقع قوات الأسد في ريف حلب الجنوبي، الاثنين 23 تشرين الثاني، المصدر: عنب بلدي

تجهيز صواريخ الغراد قبل رميها على مواقع قوات الأسد في ريف حلب الجنوبي، الاثنين 23 تشرين الثاني، المصدر: عنب بلدي

وأكد المراسل أن التقدم الأخير جاء إثر خطة عمل شملت غرفة عمليات “جيش الفتح” بشكل كامل، بالإضافة إلى إسناد ودعم من فصائل الجيش الحر في المنطقة، مشيرًا إلى أن استعادة السيطرة على الحاضر وتل العيس مسألة ساعات فقط.

وتقدمت قوات الأسد في ريف حلب الجنوبي خلال معارك بدأتها مطلع الشهر الفائت بدعم غير مسبوق من ميليشيات أجنبية ومحلية وإسناد جوي روسي بغية الوصول إلى قريتي كفريا والفوعة شمال إدلب.

مقالات متعلقة

  1. المعارضة تستمر في تقدمها بريف حلب والعزيزية هدف جديد
  2. ما هي المناطق التي سيهاجمها "جيش الفتح" في ريف حلب الجنوبي؟
  3. المعارضة تسيطر على تلال استراتيجية في ريف حلب الجنوبي
  4. "جيش الفتح" يسيطر على قريتين في ريف حلب الجنوبي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة