ركلتا جزاء خارج المرمى في سجل صلاح مع البريميرليج

اهدار محمد صلاح ركلة الجزاء ضد ليستر سيتي 28 كانون الاول 2021 (Reuters)

إهدار محمد صلاح ركلة الجزاء ضد ليستر سيتي- 28 من كانون الأول 2021 (Reuters)

ع ع ع

أهدر نجم نادي ليفربول المصري محمد صلاح ركلة جزاء ثمينة جدًا، ضد فريق ليستر سيتي خلال اللقاء الذي جرى بينهما مساء الثلاثاء 28 من كانون الأول.

وذلك لفائدة الجولة الـ20 من الدوري الإنجليزي الممتاز للموسم الحالي، وهي ركلة الجزاء الثانية التي يهدرها محمد صلاح مع الريدز.

وتمكّن حارس مرمى نادي ليستر سيتي كاسبر شمايكل من صدّ ركلة الجزاء لمحمد صلاح، ومنعه من تسجيل هدفه الـ16 في البريميرليج وهو يتصدّر قائمة الهدافين.

واللاعب المصري محمد صلاح نادرًا ما يهدر ركلات الجزاء، ولكن ركلة جزاء أمس كان لها الأثر البالغ والصدى الكبير في وسائل الإعلام وبين جمهور ليفربول.

ونشر موقع “opta” (أوبتا) للإحصائيات، أنها الركلة الثانية التي يهدرها صلاح خلال أربع سنوات، منذ تشرين الأول من موسم 2017، عندما ضيّع صلاح ركلة جزاء ضد نادي هدرسفيلد، قبل أن يواصل صلاح لاعب نادي الريدز بعد ذلك بتسجيله 15 ركلة جزاء بنجاح، قبل إهدار ركلة أمس أمام ليستر سيتي.

ما قدمه محمد صلاح من جهود في بطولتي الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا، سيعزز من فرصه في توقيع العقد مع الريدز وبقيمة 500 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع، أي ما يعادل 679.5 ألف دولار.

كما سيعزز موقفه بالحصول على جائزة الكرة الذهبية مستقبلًا، وكانت مجلة “فرانس فوتبول”، رشّحت محمد صلاح من ضمن الأسماء التي ستنافس على الجائزة، لكنه لم يحصل عليها، إذ نالها ليونيل ميسي لاعب باريس سان جيرمان، في 8 من تشرين الثاني الماضي، وهي المرة الثالثة التي يُرشّح فيها صلاح للجائزة دون أن يفوز بها حتى الآن.

وحسب موقع “ترانسفير ماركت” للإحصائيات الرياضية، تبلغ القيمة السوقية لمحمد صلاح 100 مليون يورو، وقد انضم إلى ليفربول في 1 من تموز 2017، وجدد العقد في 2 من تموز 2018، وينتهي عقده في 30 من حزيران 2023.

ولذلك تسعى إدارة النادي لتجديد عقده هذا الموسم، قبل رحيله بشكل مجاني العام المقبل.

مسيرة صلاح الاحترافية

بدأ محمد صلاح مشواره الاحترافي مع نادي المقاولين العرب المصري بين عامي 2010 و2012، ثم انتقل إلى نادي بازل السويسري ولعب معه ثلاثة مواسم من 2012 إلى 2014، قبل أن ينتقل إلى تشيلسي في موسم 2014- 2015، ثم انتقل بعدها إلى نادي فيورنتينا الإيطالي على شكل إعارة ولمدة ستة أشهر في عام 2015، ومنه أُعير إلى روما الإيطالي في موسم 2015- 2016.

بعد ذلك انتقل محمد صلاح إلى الدوري الإنجليزي، حيث حقق المجد باللعب مع نادي ليفربول منذ عام 2017 وحتى الآن.

وفي عام 2011، التحق صلاح بصفوف منتخب الفراعنة الأول، ووصل إلى 71 مباراة، مسجلًا 43 هدفًا و22 تمريرة حاسمة مع الفراعنة.

وخلال مشواره الكروي الذي انطلق منذ عام 2010 وحتى الآن مع الأندية المحلية والأوروبية، وكذلك مع المنتخبات المصرية، تمكّن صلاح من اللعب في 563 مباراة، مسجلًا 270 هدفًا، بينما لعب لمصلحة ليفربول 211 مباراة وسجّل 133 هدفًا.

الجوائز الشخصية لصلاح

بالإضافة إلى الجوائز الجماعية مع ليفربول، كالدوري الإنجليزي بعد غياب 30 عامًا، ودوري أبطال أوروبا، حقّق صلاح أكثر من 20 جائزة على المستوى المحلي والأوروبي والدولي.

وتبقى أهم جوائزه الشخصية: جائزة أفضل لاعب في إنجلترا عام 2018، وبالسنة نفسها أحرز جائزة أونز الذهبية، كما حقّق صلاح جائزة بوشكاش عام 2018، وفي العام ذاته نال جائزة “فيفا” لأفضل لاعب، كما أحرز جائزة أفضل لاعب إفريقي عام 2017.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة