اعزاز.. شركة الكهرباء تتراجع عن تحديد الصرف للمواطنين

مبنى شركة الكهرباء AK energy في مدينة اعزاز شمالي سوريا- 5 من آب 2021 (عنب بلدي\ وليد عثمان)

ع ع ع

ألغت شركة الكهرباء التركية “AK Energy” قرار تحديد الصرف المنزلي للكهرباء القاضي برفع سعر الكيلو واط الى 1.5 ليرة تركية في حال تجاوز الصرف الشهري 300 كيلو واط.

وقال المجلس المحلي لمدينة اعزاز في بيان صادر اليوم، الخميس 30 من كانون الأول، إن القرار أُلغي نظرًا لمخالفته لشروط العقد المُبرمة بين المجلس وشركة الكهرباء، وبعد شكاوى عديدة تلقّاها المجلس.

وسيتم تعويض المواطنين المتضرّرين، الذين شحنوا رصيدهم خلال فترة تنفيذ القرار المذكور، من قبل شركة الكهرباء، بحسب البيان.

وكانت شركة الكهرباء حدّدت مصروف المنزل بـ300 كيلو واط في الشهر، بسعر ليرة واحدة، وفي حال الزيادة عن 300 كيلو واط شهريًا يتم تعبئة الكيلو الواحد بسعر ليرة ونصف، في 28 من كانون الأول.

لكن المجلس المحلي في المدينة رفض قرار شركة الكهرباء، ودعى لاجتماع عاجل معها لمناقشة القرار الجديد، موجّهًا لها إنذارًا بالتقيّد بالسعر المحدد والكمية التي يحدّدها المواطن، بحسب “مكتب اعزاز الإعلامي”.

ويشتكي سكان في المنطقة من ارتفاع أسعار الكهرباء مقارنة مع الوضع الاقتصادي المتردي الذي تشهده مناطق شمال غربي سوريا، إذ تحتاج العائلة إلى ما يعادل أجرة عمل عشرة أيام لتسديد تكاليف الكهرباء شهريًا.

وتعتبر مدينة اعزاز المدينة الأولى في الشمال السوري التي تمت تغذيتها بالكهرباء بنظام 24 ساعة.

وكان المجلس المحلي في المدينة أعلن البدء بصيانة شبكات الكهرباء في آب 2018، من أجل البدء بتغذية المدينة بالكهرباء عن طريق إحدى الشركات الخاصة.

وعملت الشركة بداية على تأمين الكهرباء عن طريق محولات كهربائية ضخمة على أطراف المدينة لتستجر خط توتر عالٍ من ولاية كلّس التركية بعد محاولات عديدة للاستجرار سابقًا.

اقرأ أيضًا: اعزاز.. تجار يشتكون مشكلات الكهرباء والشركة تبرر



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة