تركيا تعلن “تحييد” خمسة “إرهابيين” ردًا على مقتل مواطن شمالي سوريا

وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار في جولة تفقدية على الحدود السورية- التركية- 31 كانون الأول 2021 (الأناضول)

وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، في جولة تفقدية على الحدود السورية- التركية- 31 من كانون الأول 2021 (الأناضول)

ع ع ع

أعلنت وزارة الدفاع التركية “تحييد” خمسة عناصر من حزب “العمال الكردستاني” شمال شرقي سوريا ردًا على مقتل مدني تركي في منطقة “نبع السلام”.

وقالت الوزارة في بيان عبر “تويتر”، الجمعة 31 من كانون الأول، إن قوات تركية نفذت عملية في منطقة “نبع السلام” ضد عناصر التنظيم ردًا على مقتل الموظف لدى المديرية العامة لشؤون المياه الحكومية التركية جيهان جوك كايا.

وكانت الوزارة نعت عبر “تويتر” جوك كايا إثر مقتله على يد من وصفتهم بـ”الإرهابيين”، دون ذكر تفاصيل مقتله.

وأمس، الجمعة، أجرى وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، وكبار قادة الجيش، جولة تفقدية إلى الوحدات العسكرية المتمركزة على حدود سوريا، وزار قيادة مركز العمليات المشتركة التابع للقوات البرية.

وبحسب ما نقلته وكالة “الأناضول” التركية، وصل أكار إلى ولاية شانلي أورفة المتاخمة للحدود السورية جنوبي تركيا، برفقة رئيس الأركان، يشار غولر، وقادة القوات البرية والبحرية والجوية.

وعقد أكار خلال زيارته اجتماعًا عبر الفيديو مع قادة الوحدات على الشريط الحدودي داخل الأراضي السورية، وحصل على معلومات حول التطورات الميدانية الراهنة بالمنطقة في آخر أيام عام 2021.

وكانت تركيا أطلقت مع “الجيش الوطني السوري” عملية عسكرية باسم “نبع السلام” شرق الفرات في 9 من تشرين الأول 2019 ضد “قسد”، سيطرت خلالها على مدينتي تل أبيض ورأس العين.

وتعتبر تركيا “قسد” التي تسيطر على شمال شرقي سوريا امتدادًا لحزب “العمال الكردستاني” المصنّف على قوائهما وفي عدة دول حول العالم تنظيمًا “إرهابيًا”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة