“Spider-Man: No Way Home”.. التعويذة المشكلة

ع ع ع

يعتبر “Spider-Man: No Way Home” من أكثر الأفلام التي انتظرها جمهور “عالم مارفل السينمائي” خلال عام 2021، وهو الفيلم رقم 27 لسلسلة أفلام الأبطال الخارقين، والمتمم لسلسلة “سبايدر مان” داخل العالم.

ينطلق الفيلم (148 دقيقة) من أحداث شديدة التعقيد، إذ إن شخصية “سبايدر مان” يتم كشفها أمام الجميع، وهي الشاب “بيتر باركر”، كما يتم توريطها بجرائم بسيطة داخل المدينة، الأمر الذي يؤثر سلبًا على “سبايدر مان” ومحيطه الاجتماعي.

يلجأ “سبايدر مان” إلى الدكتور “سترينج” طالبًا منه تدخلًا سحريًا لإنقاذه وإعادة حياته إلى شكلها الطبيعي، أي ما قبل الكشف عن شخصيته للناس، فيبدأ المنقذ “سترينج” بإعداد تعويذة هدفها جعل المجتمع ينسى بأن “بيتر باركر” طالب الثانوية العامة هو نفسه “سبايدر مان”.

تتعقّد أحداث الفيلم أكثر حين تكمن مشكلة كبيرة في هذه التعويذة، وهي أنها ستشمل جميع الناس بشأن نسيان شخصية “سبايدر مان”، الأمر الذي يجعل “بيتر” يتدخل لإيقاف مفعولها، كونه من المهم أن يبقى بعض الأشخاص على علم بشخصية البطل الخارق الحقيقية.

هذا التدخل من قبل الشاب “بيتر” لوقف تأثير التعويذة يتسبب بكارثة حقيقية من أعداء “سبايدر مان” في عوالم موازية أخرى، ليبدأ صراع ملحمي يأخذ أحداث الفيلم إلى مستوى أعلى من الإثارة، بتحكم متوازن من مخرج الفيلم جون واتس.

وبسبب التهافت الهائل على مشاهدة فيلم “سبايدر مان” داخل صالات السينما في فترة الأعياد الحالية، فإن عددًا كبيرًا من دور السينما في بلجيكا رفضت تنفيذ قرار الحكومة بالإغلاق بسبب متحور “أوميكرون” الجديد، وقالت إنها مستعدة لمواجهة العواقب، خصوصًا أن جمهورًا كبيرًا يساند موقفها ضد إجراءات الإقفال حتى نهاية كانون الثاني الحالي.

إلا أن هناك ضعفًا بسيطًا في أحد الجوانب الدرامية للفيلم، وهو تكرار في حبكة الأحداث، العامل الذي قد يجعل الجمهور ينفر من المشاهدة في بعض لحظات القصة، إذ يقدم الفيلم مبررات لأحداث لم يوفق بشرحها داخل القصة.

بلغ تقييم العمل إلى الآن 8.9 من أصل 10 من قبل الجمهور، عبر موقع “IMDb” لنقد وتقييم الأعمال الدرامية والسينمائية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة