فرنسا تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي لستة أشهر

برج إيفل في باريس يتزين بعلم الاتحاد الأوروبي، 31 كانون الأول2021 (الاتحاد الأوروبي)

ع ع ع

تولت دولة فرنسا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي لمدة ستة أشهر، ببرنامج طموح لأوروبا “قوية وذات سيادة”، وسط تفاقم الإصابات الجديدة بفيروس “كورونا المستجد”(كوفيد_19). 

وتسلمت فرنسا السبت، 1 من كانون الثاني، الرئاسة من سلوفينيا التي كانت ترأس المجلس الأوروبي منذ بداية تموز الماضي، بحسب ما نقلته قناة “فرانس 24” الفرنسية. 

وتستمر فترة رئاسة فرنسا للاتحاد الأوروبي لمدة ستة أشهر، على أن تسلمها في النصف الثاني من السنة إلى تشيكيا. 

وستحظى فرنسا بنفوذ كبير للمضي في بعض المسائل، والتوصل إلى تسويات بين الدول الأعضاء، في عملية تستدعي “الحياد والحنكة”، بحسب القناة.

ومن الممكن أن تتأثر رئاسة فرنسا للاتحاد الأوروبي بتفاقم الإصابات الجديدة بفيروس “كورونا”، وكذلك الانتخابات الرئاسية الفرنسية في شهر نيسان المقبل.

وأنير برج إيفل وقصر الإليزيه باللون الأزرق الأوروبي، وستضاء عشرات المعالم الرمزية الأخرى في كل أنحاء فرنسا خلال الأسبوع الأول من كانون الثاني الحالي. 

ويمثل مجلس الاتحاد الأوروبي مصالح الدول الـ27 الأعضاء أمام المفوضية والبرلمان الأوروبيين. 

وفي تصريح صحفي سابق، قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، حول رئاسة بلاده للاتحاد الأوروبي، إنه ينبغي “جعل أوروبا مجددًا قوية في العالم وتتمتع بسيادة كاملة، وحرة في خياراتها وتتحكم بمصيرها”، بحسب “فرانس 24”. 

وتواجه أوروبا تحديات عدة، وفي مقدمتها تداعيات الأزمة الروسية- الأوكرانية على الأمن الأوروبي، والأزمة الصحية التي تعكر مجددًا الأفق الاقتصادي الأوروبي. 

وهذه المرة الـ13 التي تتولى فيها فرنسا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي منذ عام 1958، والأولى منذ 2008. 



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة