أكثر من 28 ألف مهاجر غير شرعي عبروا قناة “المانش” في 2021

مجموعة من المهاجرين في قارب نجاة قرب سواحل "كينت" في بريطانيا (وكالة الأنباء البريطانية)

ع ع ع

عبر ما لا يقل عن 28 ألفًا و395 مهاجرًا غير شرعي في عام 2021 من فرنسا إلى إنجلترا على متن قوارب صغيرة أقلّتهم عبر بحر “المانش” في رحلة محفوفة بالمخاطر.

وبحسب ما أفادت به وكالة “فرانس برس” في تقرير اليوم، الثلاثاء 4 من كانون الثاني، فإن هذا العدد يقارب ثلاثة أضعاف العدد المسجل في 2020، والذي بلغ حوالي 8400.

وسجّل تشرين الثاني عام 2021 لوحده وصول 6900 مهاجر غير نظامي إلى الساحل الإنجليزي، بينهم 1185 شخصًا وصلوا في يوم واحد، وفق بيانات وزارة الداخلية البريطانية.

وازداد عبور المهاجرين بحر “المانش” منذ عام 2018، إثر تشديد السلطات الفرنسية عمليات التدقيق في مرفأ “كاليه” و”يوروتانل”، النفق الذي يربط بين ضفتي “المانش”، وهما منشأتان كان المهاجرون يستخدمونهما للعبور مختبئين داخل مركبات.

ولقي 36 مهاجرًا حتفهم عام 2021 في رحلة عبور “المانش”، من بينهم 27 في حادثة غرق في تشرين الثاني من العام نفسه.

وفاقمت أزمة تدفق المهاجرين العلاقات بين بريطانيا وفرنسا التي تتّهمها الحكومة البريطانية بعدم بذل ما يكفي من الجهود لمنع انطلاق الرحلات من أراضيها، على الرغم من الأموال المخصصة لهذا الغرض.

وسبق أن قدمت الحكومة البريطانية مشروع قانون لتشديد التدابير المتخذة بحق المهربين والمهاجرين الذين يعبرون قناة “المانش” عبر القوارب المتهالكة، في 24 من كانون الأول 2021.

ووفق “فرانس برس”، ففي حال اعتُمد القانون، سيرحّل طالبو اللجوء الذين يصلون إلى البلد بلا أوراق رسمية إلى “بلدان آمنة” عبروها سابقًا.

واعتبرت جمعيات الدفاع عن حقوق الإنسان أن هذا القانون قساوة في النص التشريعي، إلا أن الحكومة البريطانية تراه على أنه “يرسي أسس نظام هجرة منصف لكنه صارم، ويحمي الأكثر هشاشة، ويقمع الهجرة غير القانونية والمجموعات الإجرامية التي تيسّر توافد المهاجرين”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة