الداخلية التركية تستثني فئات محددة من فحص “PCR”

أحد أفراد الكوادر الطبية التركية في أحد المراكز الطبية (الأناضول)

ع ع ع

أعفت وزارة الداخلية التركية الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح المضاد لفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، أو لم يكملوا تلقي الجرعات اللازمة، ولم يتعرضوا للإصابة بالفيروس خلال الأشهر الستة الأخيرة، من شروط إبراز فحص “كورونا” (PCR) في التنقل المحلي بين الولايات التركية، عبر وسائل النقل الجماعي مثل الطائرات والحافلات والقطارات.

ونقلت وكالة “الأناضول” التركية اليوم، السبت 15 من كانون الثاني، عن تعميم أصدرته وزارة الداخلية التركية، أن إلغاء إلزامية مسحات “كورونا” جاء بناء على توصيات المجلس العلمي التابع لوزارة الصحة التركية.

كما ألغى التعميم شرط المسحة عن العاملين في مدارس وزارة التربية، كالمعلمين وسائقي حافلات الطلاب والمستخدمين، والعاملين في الدوائر الحكومية، وأماكن العمل الخاصة.

قرار الداخلية التركية يأتي بعد أقل من أسبوعين على تقليص مدة الحجر الصحي للمصابين بالفيروس، إلى سبعة أيام بدلًا من 14 يومًا، بشروط محددة.

وقال وزير الصحة التركي، فخر الدين كوجا، عقب اجتماعه مع “اللجنة العلمية التركية لفيروس (كورونا)”، في 5 من كانون الثاني الحالي، إن فترة فترة الحجر الصحي للمصابين بالفيروس، تنتهي بعد سبعة أيام من الإصابة للأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض خفيفة خلال فترة الإصابة، أو لا تظهر عليهم أي أعراض.

وخلال فترة الإصابة بالفيروس، يمكن التواصل مع الوزارة إلكترونيًا عن طريق تطبيق “hayat eve sığar“، وتعبئة استمارة تشرح وتوضح الوضع الصحي للمصاب بشكل مستمر، ولمرات غير محددة خلال اليوم الواحد.

وبحسب حديث وزير الصحة، لن يتم عزل الأشخاص المخالطين لمصاب بالفيروس، في حال مرور ثلاثة أشهر على تلقيهم للجرعة الثالثة من اللقاح المضاد للفيروس، أو إصابتهم بالمرض.

وبحسب بيانات وزارة الصحة التركية، وصلت أعداد الإصابات إلى 67 ألفًا و857 إصابة، بينما سجلت أعداد الوفيات 167 حالة وفاة خلال يوم واحد فقط.

ووصل عدد متلقي اللقاح المضاد للفيروس، في عموم البلاد، إلى 138 مليونًا و826 ألفًا و560 شخصًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة