تنظيم “الدولة” يعلن سيطرته على ثلاثة حواجز جنوبي الحسكة

أعمدة دخان تتصاعد من خلف أسوار سجن "غويران" في الحسكة (هاوار)

أعمدة دخان تتصاعد من خلف أسوار سجن "غويران" في الحسكة (هاوار)

ع ع ع

أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” السيطرة على ثلاثة حواجز جنوبي الحسكة، وهي “ميعجل” و”الأشيطح”، و”الجاسمي”.

وقالت وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم اليوم، السبت 22 من كانون الثاني، إن عناصره شنّوا هجومًا متزامنًا على ثلاثة حواجز تابعة لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، وتمكنوا من السيطرة عليها.

وأضافت أن السيطرة تمت بعد الاشتباك مع عناصر الحواجز الثلاثة بالأسلحة المتنوعة، ما أدى إلى مقتل وإصابة من فيها وهروب البقية.

وأفاد مراسل عنب بلدي في الحسكة أن الاشتباكات مستمرة بين عناصر تنظيم “الدولة” وعناصر “قسد” في محيط سجن “الصناعة” وحيي غويران والزهور في مدينة الحسكة، بينما يساند طيران التحالف الدولي “قسد”.

وتشهد المدينة حركة نزوح لغالبية العائلات من الأحياء التي تشهد اشتباكات إلى الأحياء المجاورة، إذ سمحت “قسد” فقط للنساء والأطفال وكبار السن بالخروج، وبقيت بعض العائلات عالقة داخل الأحياء.

كما تحلق أربع مروحيات تابعة للتحالف الدولي في سماء المنطقة، بحسب المراسل.

وقال المركز الإعلامي لـ”قسد” اليوم، إن القوات وقوى الأمن الداخلي تمكنت من استعادة السيطرة على عدة نقاط في الجهة الشمالية لأسوار السجن.

وأضاف المركز أن 22 عنصرًا من المهاجمين قُتلوا وأُلقي القبض على آخر، كما سيطرت “قسد” على عربة محملة بالأسلحة والذخيرة عائدة لعناصر التنظيم التي هاجمت السجن إضافة إلى عدد من الأحزمة الناسفة.

وبحسب شبكة” فرات بوست” المحلية، تدعو “قسد” المدنيين عبر مكبرات الصوت لإخلاء منازلهم من منطقة المقبرة والجندي المجهول في حي غويران.

وكان القائد العام لـ”قسد”، مظلوم عبدي، أعلن عن ماوصفه بـ”نجاح” القوات الأمنية بمساعدة التحالف الدولي باعتقال جميع الهاربين من سجن “غويران”.

وقال عبدي عبر “تويتر”، إن “تنظيم (الدولة الإسلامية) حشد خلاياه النائمة في محاولة للقيام بعملية هروب من السجن الواقع في حي غويران، مشيرًا إلى أنه “استعان بانتحاريين، وقام بتمرد داخل السجن”.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصدر عسكري في “قسد” لم تسمه، أن القوات قتلت 23 مقاتلًا من تنظيم “الدولة”، بينهم أجانب، في الاشتباكات الحاصلة.

وأكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، تنفيذ الولايات المتحدة غارات جوية لدعم “قسد” في تصديها لهروب مقاتلي تنظيم “الدولة”.

ونقلت وكالة “أعماق” التابعة لتنظيم “الدولة” عن مصدر أمني، في 21 من كانون الثاني، أن مقاتلي التنظيم يشنون منذ مساء الخميس هجومًا واسعًا على سجن “غويران”، بهدف “تحرير الأسرى المحتجزين بداخله”، وأن الاشتباكات مستمرة في أماكن قريبة وفي أحياء أخرى.

ويقع سجن “غويران” في أطراف حي غويران عند المدخل الجنوبي لمدينة الحسكة، وهو أحد السجون التي تحتجز فيها  “قسد” آلاف المعتقلين الذين ينتمون لتنظيم “الدولة”، وبينهم قرابة أربعة آلاف أجنبي من حوالي 50 دولة.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة