الأهلي يقابل بالميراس في سيناريو مكرر بكأس العالم للأندية

فرحة لاعبي نادي الأهلي المصري بالفوز على مونتيري المكسيكي- 5 من شباط 2022 (gittyimage)

ع ع ع

يشهد استاد “آل نهيان” بنادي الوحدة في العاصمة الإماراتية أبو ظبي عند الساعة 6:30 بتوقيت دمشق اليوم، الثلاثاء 8 من شباط، مواجهة مصيرية تجمع فريقي الأهلي المصري بطل إفريقيا وبالميراس البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية، ضمن الدور نصف النهائي من النسخة الـ18 لبطولة كأس العالم للأندية 2021، التي تستضيفها الإمارات من 3 إلى 12 من شباط الحالي.

وقد شهدت المباراة الافتتاحية في الدور الأول فوزًا لفريق الجزيرة الإماراتي المستضيف على فريق إيه أس بيراي التاهيتي وبنتيجة 4×1.

بينما تعرض نادي الجزيرة في الدور الثاني لخسارة ساحقة بنتيجة كبيرة أمام الهلال السعودي بطل آسيا 6×1.

وكان فريق الأهلي المصري حقق فوزًا ثمينًا على نادي مونتيري المكسيكي وبنتيجة 1×0، في الدور الثاني.

وتقام مباراتا دور نصف النهائي اليوم، الثلاثاء، بلقاء يجمع الأهلي مع بالميراس، وغدًا الأربعاء 9 من شباط، حيث سيلتقي فريقا الهلال السعودي وتشيلسي الإنجليزي بطل أوروبا.

فيما سيلتقي الفائزان السبت 12 من شباط الحالي، على نهائي كأس العالم للأندية، بينما الخاسران سيلتقيان على المركز الثالث بنفس اليوم.

الأهلي يسعى لمواصلة التفوق

يسعى النادي الأهلي الذي سيواجه في الدور نصف النهائي فريق بالميراس البرازيلي، بكامل لاعبيه العائدين من الكاميرون، لإعادة سيناريو البطولة الماضية حين فاز على نفس الفريق.

وسبق أن فاز عليه في البطولة الماضية 2020، في مباراة المركز الثالث بركلات الجزاء الترجيحية 3×2، بعد تعادلهما في الوقت الأصلي والإضافي من المباراة من دون أهداف.

وسيحاول الشياطين الحمر بقيادة المدرب الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، وبعد عودة لاعبي الفريق من الكاميرون، أن يعيدوا سيناريو البطولة الماضية.

وصار على فريق الأهلي أن يعيد البسمة والفرحة للجمهور المصري بعد خسارة المنتخب في نهائي كأس إفريقيا أمام السنغال بركلات الترجيح مساء الأحد 6 من شباط الحالي.

بالميراس سيحاول تغيير صورته

بدوره، يسعى نادي بالميراس البرازيلي بقيادة مدربه البرتغالي آبيل فيريرا لتغيير صورته ورد الدَّين والتعويض عن خسارته أمام الأهلي في البطولة الماضية.

المدرب البرتغالي يدرك أن الخسارة للمرة الثانية أمام الأهلي ستكون صادمة، ولهذا قد يلعب بحذر، ويعتمد على الهجوم المضاد لأن لدى فريقه لاعبين يمتلكون مواهب فردية عالية المستوى وهذا مشهود عن المدرسة البرازيلية.

لم ينطلق الدوري البرازيلي لهذا الموسم بعد، بينما احتل فريق بالميراس المركز الثالث في الدوري بالموسم الماضي، برصيد 66 نقطة من 38 مباراة.

فاز في 20 مواجهة وتعادل ست مرات بينما خسر في 12 مباراة، له من الأهداف 58 وعليه 43 هدفًا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة