وفد عسكري روسي يزور السويداء إثر المظاهرات

من الاجتماع بين محافظ السويداء نمير مخلوف والوفد الروسي- 10 من شباط 2022 (السويداء 24)

ع ع ع

زار وفد عسكري روسي محافظة السويداء، جنوبي سوريا، والتقى محافظها ورئيس فرع “أمن الدولة”، على خلفية الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها السويداء منذ عدة أيام، وإرسال تعزيزات أمنية ليومين على التوالي.

ونقلت شبكة “السويداء 24” عن مصدر لم تسمِّه، أن الوفد العسكري وصل، الخميس 10 من شباط، إلى المدينة، وضمَّ ضباطًا من القيادة الروسية في دمشق، ومن مركز “المصالحة”.

واجتمع الوفد مع المحافظ نمير مخلوف، في مبنى المحافظة، بهدف الاطلاع على المستجدات الأخيرة في السويداء.

واستفسر الوفد الروسي عن طريقة تعاطي السلطات مع المحتجين، وأسباب قدوم التعزيزات الأمنية الأخيرة، إذ قال مخلوف، وهو أحد أقارب رئيس النظام السوري، إن السلطات لم تستخدم القوة ضد المحتجين، وأوضح للوفد الروسي أن “نقل القوات الحكومية تم من أجل منع التصعيد وتجنب الاستفزازات”، بحسب الشبكة.

وكان مخلوف قال في أول لقاء جمعه مع شيوخ عقل الطائفة الدرزية، إن الملف الأمني في المحافظة له أهميته بالغة، مشيرًا إلى أن التعامل معه سيجري “بالود أولًا، وبالتفاهم والتعاون بين مكوّنات المجتمع، على رأسها رجال الدين والدولة والجهات المعنية”.

سبقت ذلك تسجيلات صوتية نشرتها صفحة “السويداء ANS“، لأحد قياديي المجموعات المحلية المسلحة في السويداء، يتحدث أوامر صادرة عن مخلوف، تُبيح قتل المدنيين بذريعة “فرض هيبة السلطة”، حسب تعبيره.

وطمأن مخلوف الجانب الروسي، بأن “السلطات على اطلاع جيد بما يجري، وتبقي الوضع تحت السيطرة”، مشيرًا إلى أن الإعانات والمزايا الملغاة والتي سببت الاحتجاجات تنطبق فقط على “الشرائح الثرية” من السكان الذين يمتلكون أكثر من سيارة، ويملكون عقارات خارج المنطقة، وكذلك على المواطنين ذوي “الدخل المرتفع”، بحسب ما نقلته شبكة “صدى السويداء” المحلية.

وكانت قوات النظام استقدمت على مدار يومين تعزيزات عسكرية إلى المحافظة، بحسب شبكة “السويداء ANS” المحلية، التي تحدثت عن وصول قناصين تابعين لـ”حزب الله” اللبناني إلى مبنى فرع “الأمن العسكري” في السويداء ضمن استعدادات النظام لمواجهة الاحتجاجات في السويداء.

ويُتهم فرع “الأمن العسكري” بأنه يدير خطوط تهريب ونقل المخدرات من السويداء نحو المملكة الأردنية، وتعمل لمصلحته عصابات الخطف وتهريب المخدرات من أبناء السويداء، بحسب صور كشفتها شبكات محلية لأوراق امتلكتها عصابات لتهريب المخدرات توثق تعاونها مع استخبارات النظام.

وتنتظر المحافظة اليوم الجمعة تجمعًا قال ناشطون إنه الأكبر منذ بداية الاحتجاجات للتظاهر ضد القرارات الحكومية التي دهورت الوضع المعيشي في المحافظات السورية، بالتوازي مع دعوات أُخرى تشهدها محافظات الساحل السوري وبعض مناطق العاصمة دمشق.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة