× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تركيا تتجاهل مراسيم موسكو وتتفق مع قطر لشراء الغاز

ع ع ع

وقعت شركة (BOTAŞ) للغاز التركية اتفاقًا لشراء الغاز الطبيعي المسال من قطر، حسبما نشرت شبكة CNN Turk، اليوم الأربعاء 2 كانون الأول.

وقالت الشبكة إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كشف للصحفيين خلال زيارته اليوم للدوحة عن الاتفاقية مع قطر، إضافة إلى اتفاق مشترك يخص متطلبات الحصول على التأشيرة بين البلدين، إلا أنها لم تذكر أي تفاصيل عن الاتفاقيتين.

وكان أردوغان صرح أنه يمكن الاستغناء عن الغاز الروسي وإيجاد بدائل أخرى، كما قال رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو، “لا أعتقد أن روسيا ستقطع الغاز بحكم وجود اتفاقات وشروط بين البلدين”.

في سياق متصل أفادت وسائل إعلام روسية أن موسكو من الممكن أن تجمد مشروع نقل الغاز الروسي إلى تركيا لعدة سنوات، ردًا على إسقاط أنقرة للمقاتلة الروسية في سوريا.

كما نشرت الحكومة الروسية، أمس الثلاثاء، مرسومًا يحظر استيراد بعض المنتجات الزراعية والمواد الغذائية التركية ويحد من سفر رعاياها إلى تركيا، إضافة إلى تعليق عمل اللجنة الحكومية المختصة بالتجارة والتعاون الاقتصادي بين البلدين.

المرسوم تضمّن فرض تأشيرات لدخول الرعايا الأتراك إلى الأراضي الروسية، وحظر استخدام الأيدي العاملة التركية في روسيا، على أن يدخل حيز التنفيذ بدءًا من مطلع العام المقبل.

ويرى محللون أن قضية الغاز الطبيعي الذي تستورده تركيا من روسيا، يدخل ضمن أهم القضايا التي تهم الشارع التركي، والتي من شأنها أن تزيد من أزمة العلاقات بين البلدين، على اعتبار أن الاستهلاك اليومي من الغاز الطبيعي في تركيا يصل خلال أيام الشتاء إلى 230 مليون متر مكعب.

تشغل تركيا المرتبة الخامسة بين الشركاء التجاريين لروسيا، وبلغ حجم تبادل السلع بين البلدين 11 مليار دولار عام 2004، بينما وصل إلى أكثر من 25 مليار دولار عام 2010.

مقالات متعلقة

  1. تركيا تنشئ قاعدة عسكرية في قطر ضد "الأعداء المشتركين"
  2. "غاز بروم": عزل قطر قد يوّلد أزمة في أسواق الغاز
  3. إلى سوريا.. 200 ألف طن من الغاز المسال
  4. أردوغان سيتحرّك دوليًا لحلّ أزمة "تجويع وتشويه قطر"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة