شويغو في طرطوس لتفقّد مناورات البحرية الروسية في المتوسط

رئيس النظام السوري، بشار الأسد، خلال استقباله وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو- 15 من شباط 2022 (وزارة الدفاع الروسية)

ع ع ع

وصل وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، إلى سوريا اليوم، الثلاثاء 15 من شباط، لتفقّد سير مناورات البحرية الروسية في البحر المتوسط بعد وصول صواريخ “كينجال” (الخنجر) فرط الصوتية وقاذفات “TU-22M3” إلى قاعدة “حميميم” في اللاذقية، غربي سوريا.

وأفادت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها أن شويغو التقى برئيس النظام السوري، بشار الأسد، بدمشق في “رحلة عمل” قام بها الوزير نيابة عن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين.

كما أطلع شويغو الأسد خلال اللقاء على سير المناورات البحرية الروسية في شرق المتوسط.

وأضاف بيان الوزارة أنه تم بحث مختلف قضايا التعاون العسكري التقني بين البلدين في إطار القتال المشترك ضد “فلول الإرهابيين الدوليين، والمساعدات الإنسانية الروسية للشعب السوري، الذي يعاني من عقوبات جائرة فرضتها الولايات المتحدة والدول الغربية”.

تفقّد التدريبات البحرية في طرطوس

ذكرت وزارة الدفاع، بحسب ما ترجمته قناة “RT” الناطقة بالعربية، أن شويغو تفقّد التدريبات البحرية في ميناء “طرطوس” السوري في الجزء الشرقي من البحر المتوسط​​، واستمع إلى تقرير عن سير التدريبات على “دحر سفن العدو المفترض”.

وتشارك أكثر من 15 سفينة حربية من أساطيل المحيط الهادئ والشمال والبحر الأسود في التدريبات على رصد الغواصات المعادية، وفرض السيطرة على الملاحة في البحر​​، وتنظيم عبور الطائرات لأجواء المنطقة، حسب البيان.

وفي نقطة “الدعم اللوجستي” التابعة للبحرية الروسية في مدينة طرطوس، تفقّد وزير الدفاع الروسي أيضًا مجمع إصلاح السفن التابع لأسطول البحر الأسود، حيث وضع مهام لتحسين البنية التحتية لنقطة قاعدة السفن الروسية في سوريا.

وتعد التدريبات في المتوسط جزءًا من تصاعد النشاط العسكري الروسي وسط مواجهة مع الغرب بشأن الأمن في أوروبا، خلال الأزمة الحالية في أوكرانيا.

وسبق أن قالت روسيا الشهر الماضي، إن جميع أساطيلها الممتدة من المحيط الهادئ إلى المحيط الأطلسي ستشارك في التدريبات، وإن عشرة آلاف جندي سيتم نشرهم في أكثر من 140 سفينة حربية وعشرات الطائرات.

وستشارك الطائرات المرسلة إلى قاعدة “حميميم” الجوية في تدريبات بشرق البحر المتوسط ​​، في إطار تصعيد للنشاط العسكري الروسي.

 

 

تقديم هدايا

قدّم شويغو هدية خاصة لطيار نفّذ 300 طلعة جوية من مركز “حميميم”.

وقالت وزارة الدفاع، إن “الوزير شويغو وخلال عملية تفتيش لقاعدة (حميميم) الجوية في سوريا، شارك في تقليد جديد هناك، إذ أهدى خوذة خاصة لطيار نفّذ أكثر من 300 طلعة جوية”.

 

وتعدّ قاعدة “حميميم” في محافظة اللاذقية مركزًا رئيسًا لتدخل روسيا العسكري في سوريا منذ عام 2015، ووقّعت موسكو مع النظام السوري، في 2017، عقد إيجار جديدًا طويل الأجل للقاعدة لمدة 49 عامًا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة