“أونروا” تكشف عدد لاجئي فلسطينيي سوريا في الأردن

أحد مكاتب "أونروا" في الأردن (بوابة اللاجئين الفلسطينيين)

ع ع ع

أعلنت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (أونروا)، عن عدد اللاجئين الفلسطينيين السوريين الموجودين في الأردن.

وقدّرت المنظمة في تقريرها، الذي أصدرته للمطالبة بميزانيتها لسنة 2022، عددهم بـ19 ألف لاجئ حتى نهاية عام 2021، وفق ما نقلته “مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا“، اليوم السبت 19 من شباط.

ويقيم من هؤلاء اللاجئين 349 في حدائق الملك عبد الله، حيث يواجهون قيودًا على الحركة وعددًا من المخاوف المتعلقة بالحماية.

كما أوضحت الوكالة الأممية في تقريرها أن 100% من الأسر الفلسطينية السورية في الأردن بحاجة إلى مساعدات نقدية طارئة، وذلك بسبب أوضاعهم المعيشية وظروفهم الاقتصادية المتدهورة ونقص فرص العمل وانتشار البطالة في صفوفهم.

وأفادت “مجموعة العمل” أن اللاجئون الفلسطينيون السوريون في الأردن يواجهون أوضاعًا قانونية ومعيشية غاية في السوء، ويعيشون في خوف دائم من أن تتم إعادتهم قسريًا إلى سوريا.

أغلبية اللاجئين دخلوا بطرق غير نظامية، ويعانون من محدودية الحركة وسبل الوصول للفرص الوظيفية والخدمات والإجراءات المدنية والقانونية والصحية.

ويمنع الأردن رسميًا لجوء فلسطينيي سوريا إليه، منذ كانون الثاني 2013، غير أن عددًا منهم دخلوا بطرق غير شرعية.

وبالمقابل، لا يوجد لدى “أونروا” أي صلاحية في الحماية القانونية أو تسوية أوضاع لاجئي فلسطيني سوريا.

وحذّر المفوض العام لـ”أونروا”، فيليب لازارني، من الوضع المالي غير المستقر التي تواجهه المنظمة الأمر الذي يؤدي إلى “زيادة اليأس والضيق والإحباط”، في المخيمات الفلسطينية.

وقال لازارني في لقاء مع قناة “دويتشه فيله” الألمانية، في 17 من شباط، إن المنظمة الدولية تجد صعوبات في تقديم خدماتها بالمنطقة، معتبرًا أن “التحديات المالية هي أيضًا تعبير عن تحديات سياسية”.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة