× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“الموت يلاحقهم أينما كانوا”.. دبابات الأسد تقصف المعضمية وتقتل طفلة من داريا

ع ع ع

توفت طفلة نازحة من مدينة داريا وأصيبت شقيقتها جراء قصف من الدبابات الثقيلة استهدف وسط مدينة معضمية الشام، السبت 5 كانون الأول.

الطفلة يارا

الطفلة يارا

وأفاد أبو كنان الدمشقي، عضو المركز الإعلامي في معضمية الشام، أن قصفًا من الدبابات المتواجدة جنوب المدينة استهدف شارع الروضة وسطها، وأدى إلى دمار منزل يقطنه مهجرون من داريا، ووفاة طفلة تدعى يارا وعمرها 5 أعوام وإصابة شقيقتها.

وعبر أبو كنان، في حديثٍ إلى عنب بلدي، عن أسفه على ما يحل بأهالي مدينة داريا وأطفالهم، معتبرًا أن “الموت يلاحقهم أينما كانوا”.

قوات الأسد خرقت عدة مرات الهدنة الموقعة في مدينة معضمية الشام بعدة طرق، من بينها القصف والحصار الاقتصادي والأمني الذي يهدّد آلاف المدنيين من أهاليها والنازحين إليها.

مقالات متعلقة

  1. أربعة شهداء بينهم داراني في قصف على معضمية الشام
  2. ضحايا مدنيون بالغازات السامة في معضمية الشام
  3. الأسد يحاول فصل داريا عن معضمية الشام "ناريًا"
  4. مصادر طبية: قوات الأسد تنفذ هجومًا "كيماويًا" على معضمية الشام

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة