سوريا.. نشرة أسعار جديدة متوقعة للألبان والأجبان خلال الأسبوع المقبل

أنواع أجبان سوريّة (الوطن)

ع ع ع

تحدث عضو مجلس إدارة “الجمعية الحرفية للألبان والأجبان”، أحمد السواس، عن صدور نشرة جديدة لأسعار الألبان والأجبان خلال الأسبوع المقبل، “بناءً على التكاليف الحالية على أرض الواقع”، بعد مرور أكثر من أربعة أشهر على أخر نشرة.

وأوضح السواس، في حديثه إلى صحيفة “الوطن” المحلية، اليوم الخميس 24 من شباط، أنه من المفترض أن يسعر كيلو اللبن في النشرة الجديدة بألفين و200 ليرة سورية، وكيلو اللبنة “البلدية كاملة الدسم” بحدود سبعة آلاف و700 ليرة، والجبنة “البلدية كاملة الدسم” بـ11 ألفًا، و”التركمانية” بعشرة آلاف ليرة.

وأضاف، أن تكلفة كيلو الحليب حاليًا لحين وصوله إلى أرض المعمل الذي ينتج الألبان والأجبان بحدود ألف و700 ليرة سورية، وتكلفته لحين وصوله إلى البقاليات والمحال التي تبيع الحليب بحدود ألفين و 100 ليرة، ويباع بسعر ألفين و200 ليرة للمستهلك.

واعتبر السواس، أن “المرض” الذي يعاني منه الحرفيون والذي يؤدي إلى رفع أسعار الألبان والأجبان هو التصدير، مشيرًا إلى أن الجمعية طالبت عدة مرات بإيقاف التصدير الذي تتراوح نسبته حاليًا بين 20 إلى 30% من الإنتاج.

وانخفضت الثروة الحيوانية خلال السنوات الثلاث الماضية بحدود 35% نتيجة غلاء أسعار الأعلاف، بحسب السواس.

وصدرت آخر نشرة لأسعار الأجبان والألبان عن مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق، في 11 من تشرين الثاني 2021.

وكان رئيس “الجمعية الحرفية للألبان والأجبان بدمشق”، عبد الرحمن الصعيدي، صرح بأن الإنتاج اليومي من الجبنة واللبن المصفى يشهد انخفاضًا واضحًا، إذ يصل اليوم إلى 100 طن يوميًا، بعد أن كان إنتاج تلك المواد قبل خمس سنوات حوالي 300 طن يوميًا، مرجعًا أسباب انخفاض الإنتاج الكبير إلى ضعف القوة الشرائية للمواطنين، فمنهم من عزف عن شرائها ومنهم من أصبح يشتري الجبنة واللبن بكميات أقل من الوقية.

ويشهد المستوى العام للأسعار ارتفاعات متكررة شبه يومية تطال سلعًا ومواد أساسية وغذائية، تضاعف انعدام القدرة الشرائية للمواطنين في مناطق سيطرة النظام.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة