تضرر ثلاثة آلاف و781 شخصًا

“منسقو الاستجابة” يوثّق أوضاع المخيمات شمال غربي سوريا خلال شباط 2022

نازحون في مخيمات شمال غربي سوريا (الدفاع المدني السوري/ فيس بوك)

ع ع ع

أصدر فريق “منسقو استجابة سوريا” بيانًا ذكر فيه حالة المخيمات في مناطق شمال غربي سوريا خلال شباط الماضي.

وأوضح البيان الصادر اليوم، الثلاثاء 1 من آذار، تعرض عشرات الخيام لأضرار مختلفة ضمن مخيمات شمال غربي سوريا، وتضرر حوالي 18 مخيمًا، وبلغ عدد الخيم المتضررة جزئيًا 86 خيمة، وعدد الأفراد المتضررين ثلاثة آلاف و781 شخصًا.

كما سجل “منسقو الاستجابة” عددًا من الحرائق خلال شباط الماضي، بلغ عددها 18 حريقًا، ألحقت الضرر بـ22 خيمة، وأسفرت عن إصابة امرأة وطفلين.

ووثّق الفريق نسبة الاستجابة الإنسانية ضمن المخيمات، وشملت التوزيعات الدورية وتعويض الأضرار السابقة.

وبلغت نسبة الاستجابة لقطاع الأمن الغذائي وسبل العيش حوالي 38%، وقطاع المياه والإصحاح 29%، والصحة والتغذية 28%، والمواد غير الغذائية 41%.

وبلغت نسبة الاستجابة لقطاع التعليم 28%، والمأوى وتأمين الخيام للمخيمات العشوائية 27%، وقطاع الحماية 35%.

وشهدت مناطق الشمال السوري أجواء شديدة البرودة وتشكّل الصقيع والجليد والضباب، مع بداية العام الحالي، ويعيش أغلب النازحين في مخيمات لا تتوفر فيها متطلبات التدفئة، إضافة إلى قدم الخيام وتلف الكثير منها نتيجة العوامل الجوية المختلفة، ما يزيد المخاوف من إصابة العديد من الأطفال وكبار السن في المخيمات بنزلات البرد، وظهور أعراض صدرية وجلدية عليهم.

وتعتبر 85% من مخيمات الشمال السوري أقدم من عمرها المتوقع وأكثر عُرضة للتلف، وأقل مقاومة للظروف الجوية، بحسب تقرير صادر عن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة (أوتشا)، في تشرين الأول 2021.

كما تتعرض مناطق “خفض التصعيد” شمالي سوريا لقصف شبه يومي من قبل النظام وروسيا، وتسجيل إصابات في الأرواح والممتلكات.

بيان فريق “منسقو استجابة سوريا” عن حالة المخيمات شمال غربي سوريا خلال شباط 2022



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة