“باب السلامة” ينفي بدء استقبال زيارات “الفطر” في 10 من آذار

سوريون في قاعة انتظار معبر "باب السلامة" خلال زيارتهم في إجازة عيد الفطر- 19 من تشرين الثاني 2019 (معبر باب السلامة- فيس بوك)

ع ع ع

نفت إدارة معبر “باب السلامة” الحدودي مع تركيا، الأنباء حول بدء استقبال زيارات عيد الفطر من تركيا إلى سوريا في 10 من آذار الحالي.

وبحسب بيان نشرته إدارة المعبر اليوم، الأربعاء 2 من آذار، عبر “فيس بوك”، أكّدت عدم صحة الأنباء المتداولة عن فتح المعابر لاستقبال السوريين في إجازة عيد الفطر، بدءًا من 10 من الشهر نفسه.

وستعلن إدارة المعبر أي جديد يخص إجازة عيد الفطر عبر المعرفات الرسمية للمعبر، بعد أن تداولت مواقع وصفحات في وسائل التواصل الاجتماعي أنباء عن فتح المعبر في التاريخ المذكور.

ويتيح معبر “باب السلامة” بين ريف حلب الشمالي وتركيا، دخول السوريين كل عام في عيدي الفطر والأضحى لزيارة سوريا، والعودة خلال فترة محددة.

وأغلقت المعابر بين سوريا وتركيا أبوابها جزئيًا في آذار 2020، ضمن الإجراءات التي اتخذتها للحد من تفشي فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، وفي السنوات السابقة، استفاد السوريون من حملة بطاقة الحماية المؤقتة من فتح باب الإجازات لزيارة عائلاتهم في سوريا.

وغالبًا ما يوفر المعبر روابط إلكترونية للتسجيل وتحديد مواعيد الزيارة، ووفق موعد الزيارة يُحدد موعد العودة، ويربط معبر “باب السلامة”ريف حلب بتركيا من جهة ولايتي كلّس وغازي عينتاب، ويبعد خمسة كيلومترات عن مدينة اعزاز.

وترتبط الحدود السورية مع تركيا بنحو عشرة معابر حدودية، ولكنها ليست مفعلة كلها، وهي: “باب الهوى” بريف إدلب، و”باب السلامة” قرب اعزاز بريف حلب الشمالي، إلى جانب “جرابلس” في ريف حلب الشرقي، و”الراعي”.

ويقيم في تركيا نحو ثلاثة ملايين و746 ألف لاجئ سوري، بحسب إحصائيات المديرية العامة لإدارة الهجرة التركية في 24 من شباط الماضي.

بيان معبر “باب السلامة” حول إجازة عيد الفطر- 2 من آذار 2022



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة