اعتقالات وإحراق منازل.. “قسد” تداهم منطقة الشعيطات شرقي دير الزور

من عمليات المداهمة الأمنية التي نفذتها "قسد" بريف محافظة دير الزور الغربي بحثًا عن مطلوبين لها- 13 من شباط 2022 (هاوار)

ع ع ع

نفذت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) حملة من المداهمات الأمنية في منطقة الشعيطات شرقي محافظة دير الزور، بالتزامن مع قطع خدمة الانترنت عن أبراج البث عن المنطقة.

وقالت شبكة “الشعيطات” المحلية، إن المداهمة استهدفت أمس، السبت، 5 من حزيران، مطلوبين لـ”قسد” في البلدة، إذ أغلقت قواتها مداخل ومخارج بلدة أبو حمام، لمنع المُستهدَفِين من الخروج من البلدة تمهيدًا لتنفيذ لمداهمة منازل في المنطقة.

من جانبها نشرت شبكة “ملتقى شباب أبو حمام“، عبر “فيس بوك”، أسماء أشخاص قالت إن “قسد” اعتقلتهم خلال المداهمات، وبلغ عدد المعتقلين تسعة بحسب الشبكة.

العملية بدأت بمحاصرة منطقة الشعيطات”، والتي تضم مجموعة من القرى يقطنها أبناء عشيرة الشعيطات شرقي دير الزور، ونشر قوات في مداخلها ومخارجها لمنع الدخول والخروج منها.

وداهمت “قسد” نحو عشرة منازل من بينها منازل يملكها قياديون في مجلس “دير الزور العسكري”  مثل منزل عبدالله الحسين الملقب بـ”أبو جنان”، كما حاصرت القوات المهاجمة منزل كريم الجبير الملقب بـ”أبو حسين الشعيطي” القيادي في “المجلس العسكري” بحثًا عن أخيه حسام.

وخلال عمليات المداهمة، أشعل مقاتلو “قسد” النيران في لمنازل التي داهموها، بحسب تسجيل مصور نشرته شبكة “الشعيطات”.

وتشهد المناطق التي تُعرف باسم الشعيطات شرقي دير الزور احتجاجات منذ مطلع شهر آذار الحالي، منها اعترض على الوضع المعيشي المتدهور، ومظاهرات أُخرى طالبت بتوزيع المحروقات على سكان المنطقة، وأُخرى نددت بفساد مؤسسات “قسد”.

وفي 1 من آذار الحالي، قُتل عنصر من “قوى الأمن الداخلي” (أسايش) إثر شجار دار بينها وبين مجموعة من المتظاهرين من أهالي قرية أبو حمام شرقي دير الزور، عقب محاولات “أسايش” تفريق مظاهرة مناهضة لـ”قسد” في القرية.

سبقها اشتباكات في مدينة البصيرة شرقي المحافظة، في 14 من شباط الماضي، بين أبناء عشائر المنطقة ومقاتلين من “قسد”، على خلفية اعتقال الأخيرة لشبان من أبناء عشيرتي “الغضبان” و”الجميل”.

ودائمًا ما تنفذ “قسد” عمليات أمنية بريف دير الزور الشرقي الذي يشهد نشاطًا لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، إلا أن عمليات الاعتقال التي تُنفذها تستهدف مدنيين تعاود الإفراج عن عدد منهم في وقت لاحق.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة