طالبوه بـ"الإيفاء بوعوده" قبل جولات "من أجل التصوير"

أهالي “المزرعة” يقطعون طريق السويداء رفضًا لزيارة المحافظ

مجموعة من فصيل “قوات الفهد” وبعض المدنيين يقطعون أوتوستراد دمشق- السويداء قرب جسر “مردك” ضمن سلسلة احتجاجات في السويداء- 3 من شباط 2022 (السويداء 24)

ع ع ع

قطعت مجموعات من أهالي بلدة المزرعة غربي السويداء الطريق الواصل بين البلدة ومدينة السويداء، رفضًا لزيارة المحافظ، نمير مخلوف، إلى البلدة.

وقالت شبكة “الراصد” المحلية، إن المحتجين طالبوا اليوم، الأربعاء 16 من آذار، محافظ المدينة بـ”الإيفاء بوعوده” وتأمين احتياجات الناس قبل إقامة جولات “من أجل التصوير”.

من جانبها، قالت شبكة “السويداء 24“، إن فصيل “مغاوير الكرامة” المحلي، أبرز التشكيلات المحلية المسلحة في البلدة، حذر المحافظ من إجراء الزيارة قبل تأمين مستلزمات المواطن الأساسية.

كما تحاول وساطات اجتماعية وأمنية، منذ الليلة الماضية، تهدئة السكان الرافضين للزيارة، والذين اشترطوا بدورهم تأمين كميات من المحروقات لسكان البلدة.

ويجري محافظ السويداء، منذ تعيينه في منصبه أواخر عام 2021، زيارات دورية إلى قرى وبلدات المحافظة، يلتقي فيها مع الأهالي، ويستمع إلى مطالبهم.

وبحسب “السويداء 24″، فإن مجموعات أهلية في بلدة المزرعة استنفرت منذ الليلة الماضية، بعد ورود معلومات لها بزيارة مرتقبة لمحافظ السويداء صباح اليوم، الأربعاء، إلى القرية.

اقرأ أيضًا: رجل في الأخبار.. الأسد يستخدم ابن خاله نمير مخلوف لكبح حراك السويداء

وكان رئيس النظام السوري، بشار الأسد، عيّن ابن خاله نمير مخلوف محافظًا للسويداء، خلفًا لهمام ديبات، في تشرين الثاني 2021.

مع توليه منصب محافظ السويداء، أصدر مخلوف أوامر لأحد قياديي المجموعات المحلية المسلحة، تُبيح قتل المدنيين بذريعة “فرض هيبة السلطة”، بحسب تسجيلات صوتية نشرتها صفحة “السويداء ANS“ المحلية.

وشهدت المحافظة، منذ مطلع شباط الماضي، مظاهرات شعبية استمرت لأكثر من أسبوعين، بالتزامن مع انتشار أمني لقوات النظام في شوارع المحافظة، وصفته شبكات محلية بـ”غير المسبوق”.

سبق ذلك استقدام تعزيزات عسكرية إلى المحافظة من قبل قوات النظام على مدار يومين، بحسب شبكة “السويداء ANS” المحلية، التي تحدثت عن وصول قناصين تابعين لـ”حزب الله” اللبناني إلى مبنى فرع “الأمن العسكري” في السويداء، ضمن استعدادات النظام لمواجهة الاحتجاجات في السويداء.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة