لأول مرة منذ 2017.. كوريا الشمالية تطلق صاروخًا باليستيًا عابرًا للقارات

أشخاص يشاهدون تلفزيونًا يعرض صورة لإطلاق صاروخ من كوريا الشمالية خلال برنامج إخباري في محطة سكة حديد في سيول-كوريا الجنوبية 24 آذار 2022 (AP)

ع ع ع

أكدت الحكومتان اليابانية والكورية الجنوبية، أن كوريا الشمالية، أطلقت صاروخا باليستيًا طويل المدى باتجاه البحر قبالة ساحلها الشرقي اليوم، الخميس 24 من آذار، فيما سيكون أول إطلاق بعيد المدى لبيونغ يانغ (العاصمة) منذ عام 2017.

وقالت وزارة الدفاع اليابانية إن الصاروخ الكوري الشمالي، طار لأكثر من 70 دقيقة قبل أن يهبط في المنطقة الاقتصادية الخالصة لليابان، على بعد 170 كيلومترًا فقط غرب محافظة أوموري شمال اليابان.

وفقًا لمحطة “VOA NEWS” الإذاعية الدولية، وصل الصاروخ إلى ارتفاع ستة آلاف كيلومتر وكان مداه ألفًا و100 كيلومتر، ويبدو أن السلاح نوع جديد من الصواريخ البالستية العابرة للقارات، وفقًا لمسؤولين يابانيين.

ولم تعلق كوريا الشمالية على الاختبار، وعادة لا تعلن عن أنشطتها الصاروخية حتى صباح اليوم التالي في وسائل الإعلام الحكومية.

خلال اجتماع طارئ لمجلس الأمن القومي في كوريا الجنوبية، أدان الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه إن، الإطلاق “بشدة”، قائلًا إنه ينتهك قرار كوريا الشمالية بالوقف الاختياري لعمليات الإطلاق بعيدة المدى.

وحذرت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية سابقًا من أن كوريا الشمالية، ربما تستعد لاختبار إطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات بمدى كامل لأول مرة منذ عام 2017،  “تحت ستار إطلاق قمر صناعي”، بغرض الاستطلاع.

أكد مسؤولون أمريكيون أن مثل هذا الإطلاق من شأنه أن يرقى بشكل أساسي إلى اختبار صاروخ بعيد المدى، وقد يشمل مجموعة ضخمة جديدة من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، يمكن أن تحمل رؤوسًا حربية متعددة.

ولم تطلق كوريا الشمالية قمرًا صناعيًا منذ عام 2016، وكان أحدث اختبار لها للصواريخ البالستية العابرة للقارات في عام 2017، في ذروة التوترات بين زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، والرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب.

وأعلن كيم عن وقف اختياري للصواريخ البالستية العابرة للقارات والتجارب النووية في 2018، وسط محادثات مع الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، ونظيره الكوري الجنوبي، الرئيس مون جيه إن.

في 16 من آذار الحالي، أطلقت كوريا الشمالية صاروخًا يشتبه به، انفجر بعد فترة وجيزة من إقلاعه في سماء بيونغ يانغ، حسبما أفادت حكومة كوريا الجنوبية، وسط تقارير تفيد بأن كوريا الشمالية المسلحة نوويًا تسعى إلى تجربة إطلاق أكبر صاروخ لها حتى الآن، وفقًا لـ”رويترز

وأجرت كوريا الشمالية 12 جولة من تجارب الصواريخ هذا العام، بما في ذلك جولتان على الأقل للإعداد لإطلاق قمر صناعي، وهو تكرار غير مسبوق، دانته الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة