“واتساب” يلحق بتطبيقات أخرى ويتيح التفاعل مع الرسائل

ع ع ع

يعمل تطبيق “WhatsApp” مؤخرًا على إتاحة التفاعل وتقديم ردود فعل على الرسائل، في خطوة سبقته إليها تطبيقات أخرى مثل “Telegram”، ويبدو أن التطبيق المملوك مع “فيس بوك” للشركة الأم “ميتا”، صار جاهزًا لطرح الميزة الجديدة على نطاق محدود بشكل مبدئي.

وبحسب موقع “WABetaInfo“،  فالشركة القائمة على التطبيق تدفع في الوقت الحالي بردود الفعل لبعض مختبري الإصدار التجريبي من نظام التشغيل “Android”، وتحديدًا لمستخدمي الإصدار “2.22.8.3” من التطبيق.

وبناء على ذلك، يمكن للمستخدمين الاختيار بين ستة ردود فعل، هي الإعجاب والحب والضحك والمفاجأة والحزن والشكر.

ورغم أن الإصدار محدود في الوقت الحالي، سيكون متاحًا للجميع في وقت لاحق، وسيتمكّن كل مستخدم من رؤية ردود فعل الرسائل على أقل تقدير.

وبحسب الموقع نفسه، فلا معلومات في الوقت الحالي حول ما إذا كانت الميزة حكرًا على الدردشات الفردية أو الجماعية، أو ما إذا كان كلا النوعين من الدردشة يمكنه المشاركة في التفاعل مع الرسائل.

وتعتبر هذه الميزة أحدث ما سيقدمه التطبيق حاليًا بعد إضافات عديدة قدمها في وقت سابق في سبيل تطوير خدمات التواصل عبر بوابته.

وفي تشرين الثاني من عام 2021، طرح التطبيق خيارًا جديدًا يتيح لمستخدميه إخفاء حالة آخر ظهور لهم من جهات اتصال محددة، وذلك في سبيل تبديد مخاوف الخصوصية المحيطة بالشركة الأم “ميتا”، وفقًا لـموقع “WABetaInfo“.

وكان تطبيق “واتساب” يعمل على تطوير ميزة “المجتمعات الجديدة”، التي تمنح مديري المجموعات المزيد من التحكم والسلطة على المجموعة، مثل القدرة على إنشاء مجموعات داخل مجموعات، والتي قد تكون مشابهة لكيفية ترتيب القنوات تحت مظلة مجتمع، في انتظار طرحها من قبل الشركة.

ومنذ أشهر يختبر التطبيق ميزة جديدة ستعطي سلطة أكبر لمديري مجموعات المحادثات في تطبيق المحادثة الشهير، عبر السماح لمديري المجموعات بحذف الرسائل المرسلة من أي مستخدم مهما كان، بحسب موقع “WABetaInfo“.

وستزال الرسائل المحذوفة حسب رغبة المدير، وستظهر مكانها رسالة تحتوي على العبارة التالية: “تم حذف هذه الرسالة عبر مدير”، كما سيظهر بجانبها اسم المدير الذي حذف الرسالة.

ومن ميزات التطبيق غير ذائعة الصيت رغم الإعلان عنها منذ عام 2020، إزالة الرسائل تلقائيًا بعد وقت محدد لتخفيف الضغط على ذاكرة الهاتف الداخلية، فضلًا عن ميزة “الوضع الداكن”، الموجودة أيضًا في تطبيق “إنستجرام”، وكذلك ميزة “استهلاك البيانات المنخفضة”، الموجودة في “فيس بوك”، لتخفيف استهلاك حزمة الإنترنت عبر منع تحميل الصور والفيديوهات بشكل تلقائي عند وصولها.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة