أصناف دوائية جديدة.. سبعة مليارات مبيعات “تاميكو” في ثلاثة أشهر

صيدلية في دمشق (فرانس برس)

ع ع ع

أعلنت الشركة الطبية العربية “تاميكو” إنتاج سبعة أصناف دوائية جديدة، وفق ما نقلته الوكالة السورية للأنباء (سانا) اليوم، الخميس 31 من آذار.

وتتضمّن الأدوية الجديدة مضادات للحموضة والالتهاب وخافض ضغط، ومرخيًا عضليًا، ومقويًا عامًا للجسم.

ووفق ما نقلته “سانا” عن مدير “تاميكو”، فداء علي، فإن الشركة حققت مبيعات بقيمة سبعة مليارات ليرة سورية، وإنتاج بقيمة ثمانية مليارات ليرة في العام الحالي.

وتسير مبيعات الشركة بخط بياني متصاعد منذ عام 2018، إذ بلغت المبيعات العام الماضي 20 مليار ليرة سورية، والإنتاج 23 مليار ليرة.

وتوقع مدير “تاميكو” أن تحقق الشركة مبيعات بقيمة 25 مليار ليرة، وإنتاجًا بقيمة 30 مليار ليرة للعام الحالي.

ويبلغ عدد معامل الأدوية في سوريا 85 معملًا، منها اثنان حكوميان (الديماس، تاميكو) وما تبقى معامل خاصة.

وفي 23 من شباط الماضي، أعلنت مديرية الشؤون الصيدلانية في وزارة الصحة بحكومة النظام رفع أسعار جميع الأدوية، دون نسبة واضحة.

وبررت المديرية، في بيان، قرارها بـ”استكمال توفرها” في الأسواق المحلية، بعد “إعادة دراسة” التكاليف التشغيلية لبعض الأدوية.

وتعاني مناطق سيطرة النظام من أزمة مستمرة في نقص الدواء، لا تفلح الإجراءات الحكومية المتخذة بالتخفيف من آثارها على المواطنين.

ولا تعتبر أزمة نقص الدواء جديدة في مناطق سيطرة النظام السوري، إذ يترافق الإعلان عنها في كل مرة مع مطالب معامل الأدوية برفع أسعار الأدوية، “تجنبًا لانقطاع إنتاجها”، ليتبعها بعد ذلك قرار من وزارة الصحة يقضي برفع أسعار بعض أصناف الأدوية.

وفي 16 من كانون الأول 2021 ،رفعت وزارة الصحة في حكومة النظام أسعار جميع الأدوية بنسبة 30% للمرة الثانية خلال العام الماضي، لتكون وزارة الصحة بذلك قد رفعت أسعار الدواء بنسبة 60% خلال عام 2021.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة