“الصحة العالمية”: زيادة في إصابات “كورونا” شمال غربي سوريا خلال آذار 2022

فحص "كورونا" في سوريا (وزارة الصحة السورية)

فحص "كورونا" في سوريا (وزارة الصحة السورية)

ع ع ع

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن تسجيل زيادة بعدد حالات الإصابة بجائحة “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) في شمال غربي سوريا، بنسبة 21% خلال آذار مقارنة بشباط.

وفي تقريرها، الصادر الثلاثاء 5 من نيسان، أوضحت المنظمة أن عدد الإصابات المُسجلة للوباء في كامل سوريا، خلال آذار، شهد انخفاضًا بنسبة 24%، مقارنة بشباط، إذ سجّل عدد حالات الإصابة في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام انخفاضًا بنسبة 66%، وبنسبة 82% في مناطق شمال شرقي سوريا.

ولوحظ من خلال توزع عدد الإصابات الجديدة بالنسبة للمدن، انخفاض في عدد الحالات الجديدة المؤكدة للوباء خلال آذار في جميع المحافظات السورية، باستثناء حلب وإدلب وحماة، مقارنة بشباط، بحسب التقرير.

ومنذ بداية تفشي “كورونا” في سوريا، حددت المنظمة ظهور أربع موجات من الوباء، أولاها بلغت ذروتها في تشرين الثاني 2020، ثم في نيسان 2021، بسبب ظهور متحورات “ألفا” و”بيتا” من المرض، لتبلغ الثالثة ذروتها في أيلول 2021، مع تأكيد ظهور متحور “دلتا”، وآخرها في شباط الماضي، مع ظهور إصابات مؤكدة بمتحور “أوميكرون” في شمال غربي سوريا.

وأحصى التقرير 93 حالة وفاة في سوريا بسبب الجائحة خلال آذار، مع انخفاض عدد الحالات بمعدل 38% مقارنة بشباط، وكانت معظم حالات الوفاة المسجلة في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام بنسبة 60.22%، وبنسبة 26.8% في شمال غربي سوريا، وفي شمال شرقي سوريا كانت نسبة الوفيات بالنسبة للعدد الإجمالي 12.9%.

بالنسبة لعدد اللقاحات المُتلقاة خلال آذار الماضي في سوريا، أحصى التقرير تلقي نحو 176 ألف لقاح، منها لنحو 118 ألف شخص تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح.

وأشار التقرير إلى أن الكمية المتاحة حاليًا من اللقاحات في سوريا، تكفي لتشمل 42.8% من السكان، مع توقع وصول أكثر من مليون لقاح “أسترازينيكا” خلال الأسابيع المقبلة.

وفي تقريرها، الصادر في 3 من آذار الماضي، أعلنت منظمة الصحة العالمية عن تسجيل زيادة بعدد حالات الإصابة بجائحة “كورونا” في سوريا بنسبة 329% خلال شباط مقارنة بكانون الثاني.

وأوضحت المنظمة أن أغلبية زيادة الإصابات المُسجلة كانت في مناطق شمال غربي سوريا، بنسبة 2170%، وفي المناطق الخاضعة لسيطرة النظام كانت نسبة الزيادة 164%، وبنسبة 216% في مناطق شمال شرقي سوريا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة