درعا.. عشرات حالات التسمم بسبب المياه في حيي السبيل والقصور

 مضخات مياه عيون العبد في بلدة العجمي ريف درعا الغربي 9 آب 2021 (عنب بلدي / حليم محمد)

 مضخات مياه عيون العبد في بلدة العجمي ريف درعا الغربي 9 آب 2021 (عنب بلدي / حليم محمد)

ع ع ع

أعلنت مؤسسة مياه درعا عن إجراء غسيل كامل لشبكة المياه في حيي السبيل والقصور جرّاء تعرض العشرات من أهالي الحيين لحالات تسمم.

وطلبت المؤسسة من الأهالي ترك صنابير المياه مفتوحة وإبلاغ المؤسسة عن أي حالة اشتباه بنوعية مياه الشرب التي تصل إلى المنازل، وفق ما نشرته المؤسسة عبر “فيس بوك” اليوم، الخميس 7 من نيسان.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا أن عشرات الحالات التي تشتكي من أعراض متشابهة تتمثل بالغمص والإقياء المتواصل والإسهال وارتفاع الحرارة، توجهت إلى مستشفى “درعا الوطني” خلال اليوم الخميس.

وقالت رهام (27 عامًا)، اسم وهمي لأسباب أمنية، إنها توجهت وعائلتها إلى المشفى بسبب شعورهم بأعراض تسمم، وتبيّن لها أن العديد من العائلات من حي القصور الذي تقطنه أصيبت بذات الأعراض.

وأضافت رهام أن الأطباء شخّصوا الحالات جميعها بالتسمم بسبب مياه الشرب الملوثة، مشيرةً إلى أن مديرية مياه الشرب في درعا وزعت حبوب الكلور المعقم لتنظيف الخزانات على جميع سكان الحي.

كما أرجعت صفحة “محافظة درعا- الإدارة المحلية” حالات التسمم إلى تلوث في خط مياه الشرب في حي السبيل في شارع بنايات الشهداء بسبب قِدم وتهالك خطوط مياه الشرب واختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحي.

وليست هذه المرة الأولى التي تشهد فيها مناطق سيطرة النظام أزمة مياه، إذ شهدت مدينة دمشق وأجزاء من ريف دمشق 1200 حالة تسمم جراء تلوث المياه، في 16 من تشرين الأول 2021.

كما شهدت منطقة وادي بردى مطلع عام 2020 الماضي، عشرات حالات التسمم الناجمة عن شرب مياه غير صالحة للشرب، في المنطقة الأغنى بمياه الشرب في محافظتي دمشق وريفها.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة