آخرهم ميندي.. كريم بنزيما قناص هفوات حراس المرمى

كريم بنزيما بعد تسجيله هدف في مرمى باريس سان جيرمان في دور الـ 16 بدوري أبطال أوروبا - 9 من آذار 2022(Real Madrid/فيس بوك)

ع ع ع

سجّل اللاعب الفرنسي كريم بنزيما “هاتريك” هو الثاني على التوالي، قاد من خلاله فريقه ريال مدريد الإسباني، للفوز على نادي تشيلسي الإنجليزي، على أرض ملعبه في لندن بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، برسم ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وبذلك اقترب الفريق الإسباني من نصف النهائي، إذ يستضيف الفريق الإنجليزي في لقاء الإياب، الثلاثاء المقبل، في ملعب سانتياغو بيرنابيو، في مباراة الإياب.

وسجل صاحب الأصول الجزائرية الهدف الثالث بعد استغلاله خطأ لحارس “البلوز”، السينغالي إدوارد ميندي، وهي طريقة ليست جديدة على بنزيما، الذي اصطاد بعض الحراس الآخرين واستغل هفواتهم لتسجيل أهداف حاسمة ومهمة في دوري الأبطال الأوروبي.

شاختار.. أول الضحايا

كانت بداية تألق بنزيما أمام الحراس في دوري أبطال أوروبا، في موسم 2015/16، عندما التقى “الملكي” بمنافسه شاختار دونتسك الأوكراني، في المباراة الأولى لدور المجموعات.

ووقع حارس النادي الأوكراني، أندريه بياتوف، مُستسلمًا بعد ارتداد كرة منه لم يُحسن التعامل معها بشكل جيد على الرغم من سهولتها، ليتابع الدولي الفرنسي كرة الحارس، التي وقعت بين أقدامه بفضل تمركزه المميز، ويضع الكرة في شباك المنافس الأوكراني، وتنتهي المباراة بفوز النادي الاسباني برباعية نظيفة أعطت دعمًا معنويًا لخوض باقي المباريات.

هفوة أولريتش مقابل دهاء بنزيما

استغل كريم بنزيما هفوة حارس مرمى بايرن ميونخ، سفن أولريتش، الذي حاول النزول على الأرض لإمساك كرة سهلة بيديه، لكنه تذكر أنها جاءت من زميله في آخر لحظة، مما دفعه لتركها تمر، واستغل الهداف الفرنسي الخطأ ليتابع الكرة ويسكنها الشباك.

وسجل بنزيما وقتها الهدف الثاني لصالح ريال مدريد في مواجهة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا موسم 2017-2018، لينتهي اللقاء بنتيجة التعادل بهدفين لكل فريق.

ولكن ريال مدريد تأهل بعد أن حسم نتيجة الذهاب بهدفين لهدف على أرضية بايرن ميونخ في ألمانيا، ولولا هذا الهدف لكانت اختلفت النتيجة وربما تمكن بايرن ميونخ من التأهل إلى الدور النهائي.

هدف بنزيما ينهي مشوار كاريوس مع ليفربول

كما حدث في نصف النهائي مع أولريتش، استغل كريم بنزيما أيضًا كرة خاطئة من حارس ليفربول الإنجليزي، لوريس كاريوس، عندما اصطاد تمريرة الحارس بقدمه، ليتمكن اللاعب من تسجيل الهدف الأول في المواجهة النهائية من دوري الأبطال بنفس النسخة، وتنتهي المباراة بحمل ريال مدريد لكأس البطولة.

وانقلب مشوار كاريوس بعد الضغوطات الكثيرة التي تلقاها، ومغادرته للميدان عند نهاية اللقاء وهو يذرف الدموع، ليتراجع مستواه ويخسر ثقة المدرب يورغن كلوب، ما اضطره إلى الانتقال لنادي قاسم باشا في الدوري التركي.

صانع الريمونتادا أمام الباريسي

في إياب دور الـ16 لنسخة دوري أبطال أوروبا الحالية، كان ريال مدريد متأخرًا أمام باريس سان جيرمان في النتيجة بملعبه بنتيجة (1-0) و(2-0) في مجموع اللقائين.

وفي الشوط الثاني، تحولت المباراة تجاه كتيبة “الملكي”، بعد خطأ حارس النادي الفرنسي، جانلويجي دوناروما، عندما كان يملك الكرة لكن كريم بنزيما ضغط عليه بقوة وأقفل أمامه زوايا التمرير وأفقده توازنه ودفعه ليمرر كرة بالخطأ نحو فينيسيوس جونيور، الذي أعاد الكرة لبنزيما ليسجلها.

هذا الهدف أعاد ريال مدريد للمباراة، بعد أن كان سان جيرمان هو المسيطر والأكثر خطورة مستفيدًا من تقدمه، وحقق “الميرينغي” الانتصار والعبور للدور ربع النهائي بفضل ثنائية أخرى، بأقدام نفس المهاجم.

ويواصل ريال مدريد رحلته في بطولته المفضلة، التي يعتلي عرشها برصيد 13 لقبًا، ويواصل بنزيما تحقيق الأهداف في المباريات الحاسمة لقيادة ريال مدريد إلى تحقيق الألقاب والنتائج الإيجابية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة