ما ميزات الغضروف الصناعي المستخدم في علاج “ديسك الرقبة”

تعبيرية

تعبيرية

ع ع ع

يعتبر الغضروف الصناعي البديل المثالي في حالة استئصال الغضروف الرقبي (الديسك)، وهو عبارة عن هيكل ميكانيكي هندسي، يملك القدرة على امتصاص حمولة ضغط كبيرة، ويوفّر نطاقًا واسعًا من الحركة بين العظام في الرقبة.

يُستخدم الغضروف في أثناء إجراء العملية الجراحية لعلاج انزلاق أو تآكل الغضاريف بين فقرات الرقبة، في الحالات التي لا تستجيب للعلاجات التقليدية كالأدوية أو العلاج الطبيعي، أو التي تسوء فيها الأعراض المرافقة كالألم والخدر وضعف الحركة، والتي تؤثر على الحياة الطبيعية للمصاب، وتثير المخاوف من التسبب بضرر على الحبل الشوكي والأعصاب المحيطة به.

يحقق استخدام الغضروف الصناعي في جراحة “ديسك الرقبة” هدفين أساسيين، هما تخفيف ضغط العصب الذي يكون مصدرًا للألم المزمن والوخز والتنميل والضعف المنتشر من الرقبة إلى الذراع، والحفاظ على الحركة في مستوى العمود الفقري الذي تم إصلاحه، بحسب تقرير لموقع “Spine Health” المتخصص بشرح أعراض آلام الظهر والرقبة وخيارات العلاج الأفضل.

وعلى الرغم من أن استبدال غضروف صناعي بالغضروف الرقبي التالف لا يزال يعتبر إجراء جديدًا نوعًا ما (بدأ العمل به عام 2012)، فقد أظهرت البيانات التي جُمعت أنها جراحة آمنة وفعالة نسبيًا للتقليل من آلام الرقبة والذراع الناتجة عن انضغاط جذر العصب أو الحبل الشوكي، الذي يستمر بدوره لسنوات عديدة.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة