تركيا لا تستطيع شراء 79% من الأدوية الجديدة

كبسولات دواء (صورة تعبيرية)

ع ع ع

قالت منظمة شركات الأدوية التركية (AIFD)، إن تركيا لا يمكنها الوصول إلى 79% من الأدوية الجديدة المعتمدة في أوروبا، بحسب ما نقلته النسخة التركية من صحيفة “Independent” اليوم، الثلاثاء 12 من نيسان.

وأرجعت المنظمة السبب إلى سياسة الأسعار المطبقة في تركيا، بحسب الصحيفة.

وذكرت الصحيفة أن أسعار الأدوية تحدّث مرة واحدة في السنة.

وعزت المنظمة سبب المشكلات في تأمين الأدوية إلى الفرق بين سعر الصرف الحالي باليورو وسعر الصرف الذي يُستخدم كأساس لتحديد أسعار الأدوية، خاصة في فترات ارتفاع سعر الصرف.

وأضافت أن هذه المشكلة أدت إلى عدم توفر بعض أنواع الأدوية، لفترة طويلة من عام 2021، بحسب الصحيفة.

طالبت منظمة شركات الأدوية، التي تمثل 50% من سوق الأدوية في تركيا، بإعادة تشكيل نظام تسعير الأدوية في البلاد.

وبحسب ما ورد في تقرير المنظمة، لم تستورد تركيا أي نوع من الأدوية بحسب نظام السداد في عام 2020، ولوحظ أنه في الأعوام الثلاثة الأخيرة دخلت 21% فقط من الأدوية إلى البلاد.

وقال رئيس المنظمة، ميتي هوسيم أوغلو، “لا ينبغي أن ننسى أن هذا القطاع يعتمد على العملات الأجنبية في كثير من النواحي، من أجل الحفاظ على الإمداد بالأدوية دون انقطاع”.

وذكر هوسيم أوغلو أنه يجب تحديث الأسعار مرتين أو ثلاث مرات على الأقل خلال السنة، حتى تستعيد الليرة التركية قيمتها أمام العملات.

وبحسب الصحيفة، لفت هوسيم أوغلو إلى أن أسعار الأدوية في تركيا أرخص بحوالي 15 إلى 20% من الأسعار في أوروبا، وهو ما يسبّب مشكلات في نواحٍ كثيرة.

وفقدت الليرة التركية أكثر من نصف قيمتها منذ بداية عام 2021 أمام الدولار، إذ تراجعت بشكل سريع منذ إعلان الرئيس، رجب طيب أردوغان، في تشرين الثاني من العام نفسه “حرب الاستقلال الاقتصادي”، وتخفيض أسعار الفائدة بانتظام.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة