“الدفاع التركية” تعلن مقتل ثاني جنودها في عملية العراق

جنود أتراك يحملون أسلحتهم الفردية خلال عملية "المخلب_ القفل" في العراق- 19 من نيسان 2022 (وزارة الدفاع التركية/ تويتر)

ع ع ع

أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل أحد أفراد قواتها البرية المسلحة خلال العملية العسكرية التي أطلقتها في العراق، في حادثة هي الثانية من نوعها خلال اليوم الأول من العملية.

وذكرت الوزارة، مساء الثلاثاء 19 من نيسان، عبر “تويتر“، أن جنديًا تركيًا برتبة ملازم، قُتل جراء هجوم صاروخي في منطقة عملية “المخلب- القفل”.

وأشارت الوزارة إلى أن العملية متواصلة في المنطقة بدعم من سلاح الجو التركي والتغطية النارية.

وسبق مقتل الجندي في نفس اليوم، مقتل جندي برتبة ملازم أول متأثرًا بجروح أُصيب بها جراء انفجار عبوة ناسفة في المنطقة نفسها.

وأطلقت تركيا، الثلاثاء 19 من نيسان، عملية “المخلب- القفل” ضد حزب “العمال الكردستاني” (PKK) في مناطق متينا وزاب وأفشين- باسيان شمالي العراق.

وكان وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، قال من مركز قيادة القوات الجوية التركية، حين إطلاق العملية، إن “المخلب- القفل” بدأت بغية منع “الهجمات الإرهابية” على الشعب التركي وقوات أمن تركيا من شمالي العراق، وضمان أمن حدود البلاد.

وأضاف أكار أن الطيران الحربي التركي استهدف مخابئ وكهوفًا وأنفاقًا ومستودعات ذخيرة، وما يسمى بـ”مقار تابعة للتنظيم الإرهابي” في مناطق متينا وزاب وأفشين- باسيان.

وتأتي العملية ضمن سلسلة عمليات تشنها القوات التركية في سياق حملة مستمرة في العراق وسوريا ضد مقاتلي حزب “العمال الكردستاني” و”وحدات حماية الشعب” الكردية (YPG)، وكلاهما تعتبره أنقرة جماعة “إرهابية”.

رد فعل عراقي

استدعت الخارجية العراقية أمس، الثلاثاء، السفير التركي في العراق، علي رضا كوناي، وسلمته مذكرة احتجاج شديدة اللهجة على خلفية ما اعتبرتها “الخروقات والانتهاكات المستمرة للجيش التركي”، وفق ما نقلته وكالة الأنباء العراقية (واع).

وفي بيان صحفي نُشر عبر “تويتر” في اليوم نفسه، دانت الخارجية العراقية العملية، وأبدت رفض الحكومة العراقية لها و لقصف الأراضي العراقية في مناطق متينة والزاب وأفشين وباسيان في شمال العراق، عبر مروحيات وطائرات مسيّرة.

من جانبه، هدد زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، تركيا، بعد إطلاقها العملية، وقال عبر “تويتر” أمس الثلاثاء، “الجارة تركيا قصفت الأراضي العراقية بغير حق وبلا حجة (…) وإن تكرر ذلك منها فلن نسكت عن ذلك”.

كما شدّد الصدر على أن العراق لن يقبل بالاعتداء على دول الجوار الشقيقة والصديقة.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة