سوريا.. ثلاثة آلاف ليرة انخفاض في سعر غرام الذهب

محلات صاغة (الوطن)

ع ع ع

سجّل مبيع غرام الذهب في سوريا انخفاضًا بقيمة ثلاثة آلاف ليرة سورية في الأسواق المحلية، اليوم السبت 23 من نيسان.

وبحسب النشرة الصادرة عن “الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات” في دمشق، سجل غرام الذهب عيار 21 قيراطًا سعر مبيع 208 آلاف ليرة سورية، وشراء 207 و500 ليرة، بينما بلغ الغرام عيار 18 قيراطًا سعر مبيع 178 ألف و286 ليرة، وشراء 177 ألف و786 ليرة.

و كان سعر شراء عيار 21 بلغ في 21 من نيسان 211 ألف ليرة، وشراء 210 ألف و500 ليرة، وسعر الغرام عيار 18 بلغ 180 ألف و857 وشراء 180 ألف و157 ليرة.

وقال رئيس جمعية الصاغة، غسان جزماتي، لصحيفة “تشرين” المحلية، اليوم  السبت، إن الانخفاض جاء نتيجة لانخفاض سعر الأونصة عالميًا التي تبلغ الآن 1933 دولار، معتبرًا أن سوق الذهب المحلية تشهد حاليًا ضعفًا في الطلب، ومتوقعًا أن يزداد خلال الأيام القليلة القادمة قبل عيد الفطر.

ومنذ شباط الماضي، تشهد أسعار الذهب في سوريا تقلّبات مستمرة، متأثرة بتغير أسعار الأونصة العالمية مع استمرار الغزو  الروسي لأوكرانيا.

وتحدد “جمعية الصياغة” أسعار الذهب في سوريا، وهي المسؤولة عن إدارة قطاع الصاغة، لكنّ كثيرًا من الحرفيين لا يلتزمون بنشرتها الرسمية.

وتتأثر أسعار الذهب في سوريا بسعر الذهب العالمي وسعر صرف الليرة السورية أمام العملات الأجنبية.

وفي 13 من شباط الماضي، صرّح  جزماتي، أن جميع الذهب الموجود حاليًا في الأسواق، يعد من الذهب المستعمل، والذي يجري تداوله بين أصحاب الورشات والصاغة، ويتم شراؤه من المواطنين أو من يقومون بعمليات المبادلة، ويبدلون المصاغ والحلي الذهبية لديهم بغيرها لدى الصاغة، وهم بدورهم يعيدون صهرها وصياغتها وطرح الموديلات والأشكال الجديدة في واجهات محالهم.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة