“قسد” تنفي صلتها بـ”هجوم مارع” في سوريا

مقاتل يرفع راية "قوات سوريا الديمقراطية" (EPA)

ع ع ع

نفت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) صلتها بمقتل جنود أتراك بعد استهداف مدرعة تركية في أطراف بلدة مارع شمالي حلب.

وقال مدير المركز الإعلامي لـ”قسد”، فرهاد شامي، إن القوات لا تملك أي معلومات عن الجهة التي استهدفت المدرعة، كما لم تحدد بعد حصيلة الخسائر، حسب ما نقلته وكالة “نورث برس” المحلية، اليوم السبت 23 من نيسان.

واستهدف صاروخ لجهة مجهولة، مدرعة تركية عسكرية على أطراف مارع، أسفر عن مقتل جنديين تركيين، وإصابة ثلاثة آخرين، حسب ما نقلته الوكالة عن “مركز توثيق الانتهاكات في  شمال سوريا”.

إلّا أن إحصائية المديرية العامة للأمن التركي تحدثت عن مقتل شرطي من القوات الخاصة، إثر هجوم صاروخي نفذه “إرهابيون” في منطقة عملية “درع الفرات”، شمالي سوريا.

وبحسب ما نقلته وكالة “الأناضول” التركية اليوم، السبت 23 من نيسان، عن بيان للمديرية، فإن عناصر من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) نفذوا هجومًا صاروخيًا من منطقة خاضعة لسيطرتهم، على نقطة تفتيش في بلدة مارع التابعة لمدينة اعزاز، شمالي حلب.

وأوضحت أن الهجوم أسفر عن مقتل الشرطي التركي أيتاتش ألتونورس.

وردًا على الاستهداف، أعلنت وزارة الدفاع التركية، “تحييد” ما لا يقل عن 50 “إرهابيًا” من “حزب العمال الكردستاني”، ردًا على مقتل الشرطيوذكرت الوزارة في بيان، اليوم السبت 23 من نيسان أن قواتها شنت عملية واسعة ردا على استشهاد شرطي تركي وإطلاق نيران على مناطق تضم قواعد تابعة للجيش التركي.

وتعتبر تركيا “قسد” المسيطرة على مناطق شمال شرقي سوريا امتدادًا لحزب “العمال الكردستاني” الذي تصنفه كحزب إرهابي، ودائمًا ما تؤكد مواصلة محاربته لحماية حدودها.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة