البرازيلي رودريجو.. الموهبة المشرقة في ريال مدريد

ع ع ع

برز اسم البرازيلي رودريجو دو غوس (21 سنة) في الملاعب الإسبانية كموهبة شابة صاعدة بفريق ريال مدريد.

وتمكّن اللاعب خلال دقيقتين في الوقت بدل الضائع، في 4 من أيار الحالي، من أن يغيّر مجرى مباراة بكاملها مليئة بالنجوم من فريقي ريال مدريد ومانشستر سيتي، وساعد فريقه الملكي بالتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لهذا الموسم.

وكان حديث وسائل الإعلام التي أشادت بمهارات وقدرات هذه الموهبة، التي قدمت من بلاد السامبا الأشهر عالميًا في كرة القدم.

ولد رودريجو في 9 من كانون الثاني عام 2001 في البرازيل، طوله 174 سنتمترًا، وزنه 64 كيلوغرامًا، ويحمل الرقم 21 بقميص النادي.

ويتمتع الشاب برشاقة في تحركاته وتمركز جيد داخل منطقة العمليات، ويمكنه التسديد بالقدمين، والرأس، ما يجعله قناصًا للفرص رغم أن مركزه الأساسي على الجناح.

تمكّن البرازيلي من تسجيل خمسة أهداف لمصلحة الملكي في عشر مباريات خاضها ضمن المسابقة الأشهر أوروبيًا، وهي دوري الأبطال، لافتًا الانتباه من حيث تحركاته ومهاراته الفنية العالية كجناح أيمن مهاجم.

سجل أول أهدافه في دوري الأبطال هذا الموسم بمرمى إنتر ميلان، وأضاف هدفه الثاني على تشيلسي، وأضاف الثالث في مرمى شاختار دونيتسك الأوكراني، إلى جانب هدفيه الأخيرين في مرمى السيتي.

وحسب موقع “ترانسفير ماركت”، تبلغ القيمة السوقية للبرازيلي رودريجو 40 مليون يورو، انضم لنادي ريال مدريد في 1 من تموز 2019، وينتهي عقده في 30 من حزيران 2025.

ويعد رودريجو واحدًا من ثلاثة برازيليين شباب يعتمد عليهم المدرب الإيطالي كارولو أنشيلوتي بشكل أساسي، هم لاعب الجناح الأيسر فينيسيوس جونير (21 عامًا) المعروف بسرعته الفائقة، وتشكيله ثنائيًا موفقًا مع الفرنسي كريم بنزيما، وقلب الدفاع إيدير ميلتاو (24 سنة) الذي تحوّل إلى صمّام أمان في دفاع الملكي.

بدأ رودريجو مشواره الكروي مع فريق سانتوس أحد أهم وأكبر الأندية البرازيلية خلال الفترة من 2017 إلى 2019، ثم انتقل إلى نادي ريال مدريد “ب” قبل أن يترفع بعد أشهر إلى الفريق الأول في الموسم الماضي.

ظهر رودريجو مع الفريق الملكي خلال الموسم الماضي وهذا الموسم 25 مرة، وسجل سبعة أهداف، أربعة منها في الموسم الماضي وثلاثة أهداف في الموسم الحالي.

وبالرغم من صغر سنه الذي لا يتجاوز 21 ربيعًا، لعب في ناديي سانتوس وريال مدريد 108 مباريات مسجلًا 26 هدفًا، وهذا الرقم كبير لشاب موهوب في مثل هذه السن.

كما لعب مع المنتخب البرازيلي الأول والمنتخبات البرازيلية للفئات السنية منذ عام 2019 وحتى الآن.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة